البث المباشر الراديو 9090
مجمعات صناعية
تعمل الدولة المصرية، على التنمية الصناعية فى محافظات الوجه القبلى، لتحقيق التنمية الشاملة التى سعت إليها القيادة السياسية على مدار 7 سنوات، وتوفير فرص عمل حقيقية لشباب الصعيد، بما يمكنه من عيش حياة كريمة.

وتتوسع الدولة حاليا فى إنشاء عدد كبير من المدن والمجمعات الصناعية الجديدة، بالإضافة إلى تشجيع الشركات الخاصة المحلية والدولية على إنشاء فروع لها بمحافظات الصعيد ضمن خطة التنمية الصناعية الشاملة ورؤية مصر 2030.

 

ومن أبرز المجمعات الصناعية التى تعمل الدولة على إنشائها، مجمع بنى سويف الصناعى، ومجمعى الفيوم، ومجمع المنيا، ومجمع أسيوط، ومجمع سوهاج، ومجمع قنا، ومجمع الأقصر، ومجمع أسوان، حيث وضعت الدولة جدولًا زمنيًا للانتهاء من المجمعات الجديدة لسرعة الانتهاء منها.

إنشاء 17 مجمعًا صناعيًا فى 15 محافظة باستثمارات 10 مليارات جنيه

تستهدف وزارة التجارة والصناعة من خلال هيئة التنمية الصناعية إقامة 17 مجمعا صناعيا بـ15 محافظة على مستوى الجمهورية بتكلفة استثمارية إجمالية بلغت نحو 10 مليارات جنيه.

ولمحافظات الصعيد النصيب الأكبر من تلك المجمعات، حيث يتم إنشاء المجمع الصناعى بالمطاهرة بالمنيا بإجمالى عدد وحدات بلغ 68 وحدة فى الصناعات الغذائية، الهندسية، الكيماوية، بالإضافة إلى المجمع الصناعى ببياض العرب ببنى سويف، بإجمالى عدد وحدات بلغ 266 وحدات، تستهدف الصناعات الهندسية، والغذائية، والكيماوية.

 

مجمعات صناعية

 

وإنشاء المجمع الصناعى بالبغدادى بالأقصر، بإجمالى عدد وحدات بلغ 206 وحدات تستهدف الصناعات الغذائية، الهندسية، الكيماوية، مواد البناء، والمجمع الصناعى بغرب جرجا بسوهاج بإجمالى وحدات بلغ 178 وحدة، تستهدف الصناعات الغذائية والهندسية والكيماوية.

ويجرى حاليا الانتهاء من إنشاء 6 مجمعات صناعية بمحافظات "أسيوط – أسوان – البحيرة – قنا – الفيوم" بإجمالى عدد وحدات بلغ نحو 2556 وحدة صناعية تستهدف الصناعات "الكيماوية – الهندسية – الغذائية – الطباعة والتغليف – الأثاث".

من جانبها أوضحت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع، أن برنامج تنمية الصعيد الذى تنفذه الحكومة، يستهدف دفع عجلة التنمية بمحافظتى سوهاج وقنا، كنموذج يتم تعميمه بكافة محافظات الصعيد، وأنّه جرى مؤخرا توسعة البرنامج جغرافيا، ليشمل محافظتى المنيا وأسيوط.

وأكدت أنّ برنامج تنمية محافظات الصعيد يتكامل مع مبادرة حياة كريمة، ويستهدف تدشين منظومة تنموية متكاملة للتنمية الحضرية والتنمية الاقتصادية، مشيرة إلى أنّ تنمية القطاع الصناعى تأتى ضمن أهم أولويات البرنامج، وتتضمن ترفيق وتطوير المناطق الصناعية، وإنشاء عدد من التكتلات الاقتصادية.

وحرصت وزارة الصناعة والتجارة على تعزيز خطط التنمية فى صعيد مصر عبر هذه المجمعات كثيفة العمالة والمزودة بكافة الخدمات والتسهيلات اللازمة، ما ساهم فى خلق المئات من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة.

تأهيل 6 مناطق صناعية بمحافظتى قنا وسوهاج

ووفق بيانات وزارة التجارة والصناعة - طبقا لما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط- يجرى حالياً تأهيل وتطوير البنية التحتية لعدد 6 مناطق صناعية بمحافظتى قنا وسوهاج، وذلك فى إطار برنامج التنمية المحلية لمحافظات الصعيد الذى يستهدف 4 مناطق بمحافظة سوهاج ومنطقتين بمحافظة قنا بتمويل مقدم من البنك الدولى يصل إلى 500 مليون دولار.

مجمعات صناعية

 

وأشار المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، فى تقرير حول المجمعات الصناعية إلى الدور الفاعل فى تحقيق التكامل الصناعى ودعم استراتيجية الدولة لتعميق التصنيع المحلى.

وأوضح أنه تم زيادة عدد المجمعات الصناعية المنفذة بنسبة 57.9%، حيث أصبح عددها 30 مجمعا عام 2021 مقارنة بـ 19مجمعاً عام 2013.

وقدر التقرير ما أنفقته الدولة ما يقرب من 350 مليار جنيه استثمارات بالصعيد خلال الـ7 سنوات الماضية من عام 2014 وحتى عام 2021، بجانب استثمارات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بسوهاج وقنا بأكثر من 20 مليار جنيه لعام 2020- 2021.

وقالت وزارة التجارة والصناعة إنه لتعزيز التنمية الصناعية فى الصعيد، فقد تقرر تفعيل دور فروع هيئة التنمية الصناعية هناك لإتاحة كافة الخدمات التى تقدمها الهيئة للمستثمرين وذلك بهدف تيسير الإجراءات وتوفير الوقت والجهد وبما ينعكس إيجاباً على سرعة تقديم الخدمة للمستثمر اللامركزية التى تمثل نهج واضح للوزارة خلال المرحلة الحالية.

مجمعات صناعية

ويشار هنا إلى موافقة مجلس الوزراء على تقديم حوافز لمستثمرى المجمعات الصناعية بمحافظات الصعيد ما يعد فرصة جيدة لتشجيع وجذب الاستثمارات لجميع مدن الصعيد.

وتضمنت الحوافز، بالنسبة للمجمعات المقامة فى محافظات جنوب الصعيد «المنيا، وسوهاج، وأسيوط، وقنا، والأقصر، وأسوان»، منح فترة سماح من القيمة الإيجارية ومصاريف الصيانة والخدمات لمدة 9 أشهر من تاريخ تسليم الوحدة، وتخفيض القيمة الإيجارية لتتراوح ما بين 15.5 إلى 20.5 جنيه للمتر.

وتأتى هذه الحوافز لتعزيز استراتيجية الدولة الهادفة إلى تنمية ورفع معدلات النمو الاقتصادى بمحافظات الصعيد، فضلا عن توفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة لأبناء محافظات الصعيد.

وتظهر البيانات أن تنفيذ المجمعات الصناعية يراعى التوزيع الجغرافى بمختلف أنحاء الجمهورية، حيث تم وجار إنشاء 17 مجمعاً صناعياً داخل 15 محافظة بتكلفة تصل إلى 10 مليارات جنيه، تنقسم إلى 10 مجمعات بالوجه القبلى، و7 مجمعات بالقاهرة والوجه البحرى، علماً بأن هذه المجمعات تشمل 5046 وحدة صناعية للصناعات الصغيرة والمتوسطة، وتوفر 48 ألف فرصة عمل مباشرة.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار