البث المباشر الراديو 9090
الرئيس السيسى- يشهد احتفالات عيد الميلاد المجيد
شهدت كاتدرائية "ميلاد المسيح" بالعاصمة الإدارية الجديدة، مساء اليوم السبت، الاحتفال بعيد الميلاد المجيد، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسى وعدد كبير من الوزراء والسياسيين والشخصيات العامة.

استقبل المصلون فى الكاتدرائية، الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالورود وهتافات "بنحبك يا سيسى"، رافعين أعلام مصر، خلال دخوله مبنى الكنيسة برفقة البابا تواضروس، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وعدد من كهنة الكنيسة.

وفى كلمته أمام جموع الحاضرين، أكد الرئيس السيسى أن افتتاح كاتدرائية "ميلاد المسيح" بالعاصمة الإدارية الجديدة، هى رسالة كبيرة للعالم، مشيرًا إلى خروج المحبة والسلام من مصر لتعم العالم كله.

وأضاف الرئيس: "عُمر الشر والخراب والتدمير ما يهزم الخير والبناء والسلام، واسمحولى أقولكم ولقداسة البابا ولكل الأشقاء والأهل ولكل العالم كل عام وأنتم بخير".

وقاطعت هتافات "بنحبك ياسيسى، الرئيس خلال كلمته، ليرد على أصحابها: "وإحنا كمان بنحبكم"، ليكمل كلمته: "عايز أقول للناس كلها يا ترى الفرحة والمحبة تساوى كام؟ ليه إحنا مش شايفين السعادة والخير؟ ليه مش شايفين غير الأذى؟، مؤكدًا أنه لن يستطيع أحد أن يفرق بين الشعب المصرى، كون المصريين والمسيحيين جسد واحد.

وأعرب السيسى فى ختام كلمته عن سعادته بوجوده خلال هذه الاحتفالات، موجهًا الشكر للحضور على حفاوة الاستقبال.

بعدها، غادر الرئيس الكاتدرائية، حيث رافقه البابا تواضروس الثانى، إلى سيارته.

وترأس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، قداس عيد الميلاد المجيد، فى الكاتدرائية، بحضور مئات الشخصيات.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار