البث المباشر الراديو 9090
الأوكازيون
تسعى الدولة إلى تخفيف العبء عن كاهل المواطنين من خلال العديد من المعارض والأسواق التى تتميز بأنها تعرض سلعا ومنتجات بأسعار منخفضة، ما يجعل الإقبال عليها كبير جدا.

ومن أهم الوسائل التى تستخدمها الدولة فى تقليل تأثير خطوات الإصلاح الاقتصادى التى بدأتها الحكومة منذ فترة على المواطنين هو إطلاق الأوكازيون الشتوى والصيفى من كل عام، مع تفعيل الرقابة الشديدة على المحال المخالفة واتخاذ كل الإجراءات القانونية حيالها، حفاظا على حقوق المواطنين فى تلقى سلع وخدمات بأسعار مناسبة فى ظل سعى التجار لرفع الأسعار بشكل جنونى.

وقال مستشار وزير التموين ممدوح رمضان إن المشاركة فى الأوكازيون بالنسبة لأصحاب المحلات اختيارى وليست إجبارية، موضحًا أن هناك شروطا على أصحاب المحلات من بينها حصول التاجر على موافقة من وزارة التموين، وجودة المنتج وإعلان سعرين على المنتج ما قبل الخصم وبعده.

وأضاف أن المحلات التجارية التى ستشارك فى الأوكازيون الشتوى لها حرية اختيار نسبة تخفيض أسعارها، شرط أن يكون التخفيض حقيقيا، والسلع المعروضة جيدة ومطابقة للمواصفات القياسية، وليست مجهولة المصدر، لافتا إلى أن الوزارة ستجرى رقابة مشددة على أصحاب المحلات للتأكد من صحة الأسعار وتطبيق التخفيض بشكل حقيقى.

ومن جانبها، أكدت شعبة الملابس الجاهزة بالغرفة التجارية بالقاهرة، أن مبادرة تبكير الأوكازيون جاءت بسبب ضعف حركة البيع والشراء، مؤكدة أن السوق تعانى حالة ركود بسبب ارتفاع أسعار الملابس بعد تحرير سعر الصرف.

وأضافت فى بيان لها أن التخفيضات التى ستطرحها محال الملابس خلال الأوكازيون الشتوى ستتراوح بين 20 إلى 50%، مؤكدة أنها حاولت تخفيض الأسعار فى المنتج المحلى، فى ضوء حدود المواطن المصرى، وبسبب حالة الكساد فى الأسواق، وبعض المحال طرحت تخفيضات تتراوح ما بين 40% إلى 60%.

كما وجه جهاز حماية المستهلك عددا من النصائح للمواطنين خلال فترة الأوكازيون، أبرزها التأكد من جودة وسلامة المنتج ومعاينته جيدا قبل الشراء، والاطلاع على سعر المنتج قبل نسبة خصم الأوكازيون.

كما شدد الجهاز على ضرورة استلام المستهلك لفاتورة من البائع مدون عليها تفاصيل المنتج كاملة، مع الإسراع فى تقديم الشكاوى على الخط الساخن 19588.

وواصلت وزارة التموين تكثيف حملاتها على المحال المشاركة فى الأوكازيون الشتوى لضبط الأسواق والتأكد من التزام المحال بالعروض التى أعلنت عنها فى الأوكازيون، وأسفرت الحملات عن تحرير 900 مخالفة ضد المحال.

وكان الدكتور على المصيلحى، وزير التموين، شدد على إعداد تقرير يومى عن الأوكازيون وعرضه عليه للتعرف على مدى التزام التجار باشتراطاته.

وكانت وزارة التموين قد أعلنت فى وقت سابق عن مد فترة الأوكازيون حتى 21 مارس المقبل بسبب عيد الأم حيث كان من المقرر أن ينتهى فى منتصف فبراير الجارى.

وأكدت الوزارة التموين أن عدد المحال المشاركة فى الأوكازيون بلغ 3388 محلًا منها "131 قطاع أعمال، و3189 قطاعًا خاصًا، و16 قطاعًا تعاونيًا، 52 استثماريًا"، وأنه تم مدة فترة الأوكازيون لإتاحة الفرصة للمحلات فى المشاركة وتقديم عروض حقيقية فى تخفيضات الأسعار للمواطنين.

قال أيمن حسام الدين، مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية، إن هناك حملات للوزارة على المحلات التجارية، للاطمئنان على أن السلع غير مهربة ولها منشأ، مشيرًا إلى أنّ هناك عقوبات ينص عليها القانون بشأن الغش التجارى والسلع مجهولة المصدر.

وأكد حسام الدين: "يهمنا توعية المستهلك بالمنتج الذى يتم التعامل معه، وشكاوى الجمهور هى التى توجهنا إلى المحلات المخالفة"، مؤكدًا استمرار الأوكازيون حتى منتصف فبراير.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار