البث المباشر الراديو 9090
تامر الزيادى
يناقش مجلس إدارة المركزى قانون البنوك الجديد، ضمن الخطة التى تستهدف توسيع نشاط القطاع المصرفى، الذى يحقق نتائج جيدة بشهادة كبرى المؤسسات المالية الدولية الكبرى، وهو ما يدفع نحو زيادة المنافسة وتعظيمها فى السوق المحلية.

وتأتى الخطوة لتثبت صحة التصور الذى عرضه تامر الزيادى، فى مقال له بـ"مبتدا" فى يناير الماضى تحت عنوان "مصر والتريليون دولار" حيث قال إنه يجب أن نتجه إلى جذب رؤوس الأموال الكبيرة، فغالبًا ما يأتى إلينا المستثمر ذو الحجم الصغير عالميًا والذى يتراوح استثماره بين 5 و100 مليون دولار، ولكن هنا يبقى معدل الاستثمار والتنمية أقل ما نطمح بكثير، خصوصًا أن معدل نمو المجتمع سنويًّا أكبر بكثير من معدل الاستثمار.

وتابع الزيادى: "يجب أن نبدأ فورًا فى الخروج من طريقة التفكير الاعتيادية والاستفادة بتجارب الدول الصديقة التى فتحت المجال لاستقبال الأموال الكبيرة، ولهذا أعتقد أنه يجب أن تكون هناك خطة أو رؤية لتنمية الاستثمار وفق آليات جريئة وأكثر مرونة حتى نستطيع أن نحجز مكانًا فى هذا الصراع العالمى لجذب الاستثمار ويخدم دعم مركز مصر السياسى والاقتصادى دوليًا ويؤدى لخفض معدلات البطالة والتى بطبيعة الحال تنعكس إيجابًا على مؤشرات مصر الاقتصادية، ولا أنكر أننى أتمنى أن تصل مصر إلى قيمة استثمار تتعدى التريليون دولار، وهذا ليس حلمًا ولكن هو واقع يمكن إدراكه".

وراجع مجلس إدارة البنك المركزى، قبل شهور، قانون البنوك رقم 88 الصادر فى 2003 بهدف إجراء تعديلات عليه بما يتوافق مع التطورات الكبيرة التى شهدها القطاع المصرفى محليًا وعالميًا، وهى المراجعة التى شملت العديد من البنود المتعلقة بكل ما يخص الجهاز المصرفى فى مصر.

وبعد جلسات نقاش مع اتحاد البنوك والجهات المعنية بشأن قانون البنوك، أكد القائمون على الجهاز المصرفى المصرى مرونتهم، حيث أثبت ذلك طرح التعديلات للنقاش مع مجمع الجهاز المصرفى، ثم إرسال نسخة منها إلى اتحاد البنوك، والآن يتم مناقشة الملاحظات التى طالت التعديلات، ثم من المقرر عرضه على الحكومة قبل إرساله إلى البرلمان، وذلك حسب ترتيب الأجندة الحكومية.

وصاغ مجلس إدارة البنك المركزى التعديلات فى عدة نقاط قبل طرحها للنقاش مع المعنيين بالسوق المصرفى، شملت تحديد رأسمال البنوك ومكاتب الصرافة، وشروط وضوابط تعيين رؤساء وأعضاء مجلس إدارات البنوك، كما ألزمت التعديلات البنك المركزى بالإسهام بنسبة 99% فى إنشاء شركة مساهمة مصرية لطباعة وسك النقد.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز