البث المباشر الراديو 9090
حرائق اليونان
المصريون فى كل مكان وزمان يسجلون أعمالاً بطولية يخلدها التاريخ، فعلى المستوى الدولى تمد مصر يد العون لدول كثيرة سواء بالمساعدات الإنسانية، أو بالمواقف السياسية.

المواطن المصرى سفير لبلاده فى كل دول العالم، وشأنه شأن دولته يقدم المساعدة لكل من يحتاجها، فمؤخراً وقعت حرائق كبيرة فى إحدى المدن اليونانية، وطلبت اليونان المساعدة الدولية عبر الاتحاد الأوروبى فى التعامل مع الحرائق التى تجتاح البلاد وتسببت فى إجلاء المئات من السكان وإحراق المنازل، فظهرت بطولة المصريين.

وسط هذه المحنة الكبيرة سجل الصيادون المصريون باليونان ملحمة بطولية، إذ نجحوا فى إنقاذ 70 شخصاً، أطفال ورجال ونساء، خلال الحريق الهائل الذى حدث فى إحدى مدن اليونان، والذى التهم حوالى 90% من المدينة، منازل وسيارات، وقتل ما يقرب من 120 ضحية، حسب إحصاءات التليفزيون اليونانى.

وتلقى وزير القوى العاملة، محمد سعفان، تقريرًا عبر مكتب التمثيل العمالى التابع للوزارة بالسفارة المصرية باليونان، قال فيه المستشار العمالى أشرف فؤاد "بالرغم من الظروف القاسية فى البحر، وخلال عودة مراكب الصيد من عملها، دخلت مجموعة من الصيادين المصريين بمنتهى الجسارة إلى أقرب مكان بالقرب من المدينة المحترقة رغم كمية الدخان الذى كان يغطى سطح الماء ويحجب الرؤية، وقاموا بإنقاذ الأشخاص الهاربين من الحريق إلى مناطق صخرية".

وأجرى التليفزيون اليونانى حوارات مع الصيادين المصريين لشرح ما قاموا به من بطولات فى إنقاذ اليونانيين.

واتصل المكتب العمالى بالصياد محمود السيد موسى الذى كان على رأس مركب الصيد التى أنقذت اليونانيين، وتم إبلاغه تقدير وشكر الوزير محمد سعفان على الروح البطولية لكل من أسهم فى العملية.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار