البث المباشر الراديو 9090
رمضان يوحد المصريين
تحت عنوان "رمضان يوحد مسيحى مصر ومسلميها"، نشر موقع "يورونيوز" تقريرًا يحكى عن مجموعة من المصريين فى حى مصر القديمة، حيث يتعاونون سويًا لمساعدة المحتاجين فى شهر رمضان بتوزيع "الشنط الرمضانية" التى تحوى مساعدات غذائية تبرع بها المتطوعون.

وفى تقريره اليوم السبت، يروى الموقع الإخبارى الأوروبى قصة مؤسسة خيرية تجمع بين المسلمين والمسيحيين، باسم "حلم اسطبل عنتر"، حيث عملت فى منطقة مصر القديمة على مدار السنوات الثلاث الماضية، والتى يستضيف أنشطتها عاطف ويليام، وتقوم المجموعة بإدارة النشاط الخيرى لصالح الفقراء.

يقول ويليام: "كلنا متساوون، نحن مصريون.. وربانى والدى على عدم التمييز بين الناس على أساس الدين، ومن وجهة نظرى فإن التدين الحقيقى هو المعاملة الحسنة للناس".

يورو نيوز عن رمضان فى مصر

يشير التقرير الأوروبى أيضًا إلى أنه ليست مصر القديمة وحدها الشاهد على الوحدة بين المصريين، فهناك حى شبرا، الذى يتمتع بمستوى عال من التعايش الاجتماعى بين سكانه المتحابين.

ويكرس التقرير لنموذج المسيحى المصرى جميل بنايوتى، الذى يقوم بتنظيم خيمة إفطار كل رمضان منذ أربعين عامًا مضت، لافتًا إلى أنه يعمل إلى جانب الرجال من كبار السن كانوا مراهقين عندما بدأوا ذلك النشاط الإنسانى لأول مرة.

ويقول بنايوتى: "يُشار إلى طاولتنا الرمضانية فى وسائل الإعلام على أنها مائدة الوحدة الوطنية، وهى مفتوحة للجميع - مسلمون، مسيحيون، نحن لا نفرق".

وأضاف: "بالنسبة لى، لقد ارتبطت بشهر رمضان منذ حرب أكتوبر 1973، كنت ضابطًا، وكنا نقاتل فى رمضان".

ويشعر بنايوتى وجيرانه بالفخر والسعادة بمواصلة مائدة الإفطار لسنوات طويلة، مؤكدين أنهم مستمرون فى جنى ثمار الوحدة التى تجلبها تلك المائدة بين سكان شبرا.

رمضان يوحد المصريين
رمضان يوحد المصريين
رمضان يوحد المصريين
تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار