البث المباشر الراديو 9090
الطفلة ساندي
أدلت زوجة عم الطفلة "ساندى" المتهمة بقتلها، والتخلص من جثتها داخل جوال، أمام منزل أسرة الضحية بمدينة الصف بمحافظة الجيزة، باعترافات مثيرة عقب ارتكابها الجريمة.

وروت إن خلافات أسرية بينها وبين والدة الطفلة، دفعتها لاتخاذ قرار بالانتقام منها وقتل ابنتها، فاستغلت لهو الطفلة واستدرجتها أعلى سطح المنزل ثم خنقتها وأخفت جثتها أعلى السطح.

وأشارت إلى أن أفراد الأسرة فور اكتشافهم اختفاء الطفلة ساندى، بحثوا عنها ولإبعاد الشبهة عنها بحثت معهم عن الطفلة، وانتظرت حتى الليل ثم وضعت الجثة داخل جوال، وألقتها من أعلى سطح المنزل.

وكشفت المتهمة أمام رجال المباحث، عن أنها كانت تشعر بالغيرة من والدة الطفلة، ومن المجنى عليها أيضا، مما دفعها لارتكاب الجريمة.

البداية عندما تلقت مديرية أمن الجيزة بلاغا يفيد العثور على جثة طفلة داخل جوال، ملقاة أمام منزلها فى قرية بالصف، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتبين أن الطفلة، 5 سنوات، اختفت فى لعبها، وبحث عنها أفراد أسرتها، وبعد مرور عدة ساعات على تغيبها، تم العثور على جثتها فجرا، داخل جوال ملقاة أمام منزلها.

وأخذ رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، فى فحص عددا من المشتبه بهم للتوصل لهوية الجانى، وفحص كاميرات المراقبة، المحيطة بمكان العثور على الجثة، وأشارت التحريات الأولية إلى أن الجانى مقرب من العائلة.

وبفحص كاميرات المراقبة المحيطة بمنزل الضحية، تبين أن إحدى الكاميرات رصدت إلقاء أحد الأشخاص الجوال الذى يحتوى على جثة الطفلة، من أعلى منزل الأسرة، وهو ما دفع رجال المباحث لاستجواب المقيمين بالمنزل، حتى توصلت التحريات والتحقيقات إلى أن زوجة عم الطفلة المجنى عليها، وراء ارتكاب الجريمة، وتم ضبطها، بمواجهتها اعترفت بارتكاب الحادث، فتم إحالتها إلى النيابة للتحقيق.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار