البث المباشر الراديو 9090
شاب مثلى الجنس - صورة أرشيفية
تمكنت الإدارة العامه لحماية الآداب، برئاسة اللواء أمجد شافعى، من القبض على 7 أشخاص، يديرون صفحات إباحية على شبكة الإنترنت لتسهيل الشذوذ الجنسى.

حيث قام ضباط النشاط الداخلى بالإدارة، تحت إشراف اللواء محمد ذكاء الدين مدير النشاط، بحملة على الصفحات الإلكترونية التى تسهل الدعارة، ويعرض فيها المتهمين أنفسهم لراغبى المتعة الحرام مقابل المال.

وبتكثيف التحريات، تبين أن جميعهم شواذ، ويتعاطون هرمونات أنثوية، حيث تم ضبط "م.ب" 20 سنة، يدير صفحة تحت اسم "ليلة"، ويقوم بعرض نفسه لممارسة الرزيلة مقابل 1000 جنيه فى الساعة الواحدة داخل شقته.

كما تم ضبط شابين داخل شقتهما بمصر الجديدة لإدارتهما صفحتين باسم "دودى ولالا"، وتبين أنهما يعرضان أنفسهما على راغبى المتعة الحرام مقابل 1500 جنيه فى الليلة الواحدة، كما تبين أنهما استأجرا شقة بحى النزهة لتسهيل اللقاءات الجنسية المحرمة.

وكذلك تم ضبط شاب ادعى أنه فتاة لبنانية أثناء عرض نفسه من خلال صفحة على مواقع التواصل الاجتماعى، باسم "لبنانية بألف جنيه"، حيث يقوم بعرض صوره على راغبى المتعة الحرام داخل شقته بأكتوبر.

كما تم القبض على 3 شواذ جنسيا يديرون صفحتين تحت اسم "رزان، طوفى"، لنشر صورهم العارية، والدعوة لممارسة الرذيلة مقابل ألف جنيه فى الليلة الواحدة داخل شقة مفروشة بالعجوزة، وتبين أن من يدير الصفحتين، طالب طب بيطرى بجامعة الزقازيق، ويعاونه "م.ا"، 20 سنة، طالب، و "أ.أ"، 22 سنة، طالب.

وبإخطار اللواء أمجد شافعى مدير الإدارة، تم تحرير محضر بالواقعة، وتم إحالتهم إلى النيابة التى باشرت التحقيق.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار