البث المباشر الراديو 9090
حادث مروع على كوبرى ستانلى
كشفت تحقيقات النيابة العامة فى الإسكندرية، مفاجأة فى واقعة حادث كوبرى ستانلى حيث تبين من تقرير الكشف الطبى أن سائق السيارة المتسببة فى الحادث كان فى حالة سكر وتناول مادة كحولية.

وتضمن التقرير الطبى لكشف المخدرات الخاص بالمتهم الذى تسلمه المستشار محمد هانى، المحامى العام الأول لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، أنه كان يقود سيارته فى حالة سكر.

تعود بداية الواقعة، عندما تلقى قسم شرطة أول الرمل بلاغا من إدارة شرطة النجدة، يفيد وقوع حادث تصادم ومصابين بطريق الجيش أعلى كوبرى ستانلى، انتقل مأمور وضباط القسم لموقع الحادث.

وتبين أنه أثناء سير السيارة ملاكى المنوفية قيادة "ى.ج.و" 19 عاما، طالب بكلية التجارة بجامعة المنوفية، أعلى الكوبرى اختلت عجلة القيادة بيده ما أدى لانحراف السيارة يمين الطريق وصعودها أعلى الرصيف.

واصطدم قائد السيارة بالحاجز الحديدى و"م.أ.م" 21 عاما، طالب بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، وأصيب بجروح بالوجه والركبة اليسرى والفخذ الأيمن وسحجات بالساق اليمنى، و"م.ح.ش" 21 عاما، طالب بكلية التجارة جامعة طنطا، و"أ.ز.ال" 22 عاما، طالب بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، ولا توجد به ثمة إصابات، وسقوط الأول والثانى بمياه البحر.

ونجحت قوات الحماية المدنية من إنقاذ الأول ويجرى البحث عن الثانى، وتم نقل المصاب للمستشفى الرئيسى الجامعى للعلاج.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار