البث المباشر الراديو 9090
المتهمون
كشفت شرطة الاتصالات لغز وقائع سرقات كبائن المصرية للاتصالات، حيث تبين أن وراء ارتكاب تلك الحوادث عصابة تخصصت فى سرقة محتويات كبائن السنترالات الخاصة بالشركة المصرية للاتصالات وبيعها.

جاء ذلك عقب ورود بلاغ من محامى بالشركة المصرية للاتصالات لقسم شرطة تليفونات شرق القاهرة، بسرقة 21 بوردة من 7 كبائن بسنترال النزهة 3 بدائرة قسم شرطة أول السلام.

تم تحديد مرتكبى الواقعة وهم عناصر عصابة مكونة من فنى سابق بإحدى شركات الاتصالات، وفنى تركيبات سابق بذات الشركة، وصاحب شركة لخدمات شبكات المحمول، و3 عاطلين، حاصلين على ثانوية عامة مستخدمين فى ذلك 3 سيارات ملاكى مستأجرة.

تم استهداف المتهمين بمحال إقامتهم والأماكن التى يترددون عليها والمحتمل اختبائهم بها، وتم ضبط زعيم العصابة "فنى سابق بإحدى شركات الاتصالات" حال استقلاله إحدى السيارات المستخدمة فى الواقعة، واعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع باقى المتهمين الهاربين، وكشف عن ارتكابهم 10جرائم أخرى مماثلة، بنطاق محافظات القاهرة، الجيزة، الشرقية، الإسماعيلية، بورسعيد، المنيا، وقيامهم ببيع المسروقات لتاجرى خردة بحدائق القبة وبولاق أبو العلا بالقاهرة.

تم ضبط تجارى الخردة وبتفتيش مخازنهما عُثر على 4 بطاريات، و2 كارت خاصين بالكبائن، واعترفا بالتحصل عليها من المتهم المضبوط للاتجار بها وإعادة بيعها لمندوبى إحدى شركات الاتصالات.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق، وجار تكثيف الجهود لسرعة ضبط باقى المتهمين والمسروقات.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار