البث المباشر الراديو 9090
فض رابعة
واصل الدكتور هشام عبدالحميد، كبير الأطباء الشرعيين، شهادته فى المحكمة بشأن فض اعتصام أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية فى رابعة، والذى وقع يوم 14 أغسطس عام 2013.

وقال عبدالحميد إن 5 أو6 سيارات توافدت على مصلحة الطب الشرعى تحمل جثامين قالوا إنها من فض الاعتصام بالإضافة إلى عدد من سيارات الإسعاف وظلت الجثامين تصل إلى الطب الشرعى طيلة أيام 14 و15 و16، موضحا أن المصلحة تعاملت مع 377 جثماناً تم تشريحها جميعا.

وأضاف فى شهادته أنه كان هناك تواصل مع وزارة الصحة بعمل كشوف كاملة بأسماء المتوفيين وبلغ عددهم 627 جثمانا، لافتا إلى أن هذه الحالات كانت 377 منها بمشرحة زينهم، و167 بمسجد الإيمان وجرى الكشف عليها بمعرفة وزارة الصحة، و83 حالة بمستشفيات أخرى تابعة لوزارة الصحة.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار