البث المباشر الراديو 9090
محكمة الأسرة
طالبت زوجة فى دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، زوجها بأجر خادمة "أجنبية"، بلغ 40 ألف جنيه شهريا، بدعوى أن زوجها ميسور الحال.

"هلا.م.ك"، قدمت فى دعواها تحريات الدخل الخاصة بزوجها، وتقديرها لدخله الشهرى، بالإضافة إلى أنها أثناء عيشها معه كانت توجد لديها أكثر من خادمة لرعاية طفليها بسبب انشغالها فى عملها وسفرها الدائم وهو ما لم يشكو منه الزوج مطلقا إلا بعد الخلافات التى نشبت بينهما.

وحملت الدعوى رقم 2041 لسنة 2018، وجاء فيها أن الزوج يبخل على دفع أجرة الخادمة رغم أنه يعرف أنها كانت تخدم بمنزل أهلها، ولكنه أراد معاقبتها بالامتناع عن دفع أجر الخادمة بسبب رفضها علاقاته النسائية المتعددة وطردها له من الفيلا مسكن الحضانة بعد حصولها على قرار تمكين.

الزوج "ن.ج"، رد بدوره لعى الدعوى بعدم قدرته على أداء المبالغ المالية التى تطلبها زوجته بعدما استولت على شركته الخاصة بالتوكيل الخاص الذى حرره لها أثناء سفره للخارج لإنهاء بعض إجراءات لشحنات يقوم باستيرادها.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز