البث المباشر الراديو 9090
جثة طفل
تجردت أم من مشاعر الأمومة وقتلت طفلتها ذات الأربعة أعوام عن طريق خنقها بمساعدة عشيقها فى قرية العراق بمنطقة العامرية غربى الإسكندرية، خشية فضحها علاقتهما.

تلقى اللواء مصطفى النمر، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من قسم شرطة ثان العامرية يفيد العثور على جثة طفلة بجوار مصرف قرية العراق.

انتقل مأمور وضباط القسم إلى موقع البلاغ، وكشفت المعاينة وجود جثة الطفلة، م.ر.ج، 4 سنوات، مقيمة بالقرية محل البلاغ، داخل جوالين من البلاستيك ترتدى كامل ملابسها في حالة تعفن رمى، ووجود آثار سحجات بمعصم اليدين والقدمين.

تم تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء شريف عبدالحميد، مدير إدارة البحث الجنائى، بالتنسيق مع فرع الأمن العام بالإسكندرية لكشف غموض الحادث، وحدد مرتكبى الواقعة وهم، أ.أ.ع، 21 عامًا، ربة منزل، والدة المجنى عليها، م.ف.أ، 23 عامًا، حداد، وتم ضبطهما.

واعترف المتهم أنه تربطه علاقة آثمة مع والدة المجنى عليها، ودائم التردد عليها بمحل إقامتها أثناء غياب زوجها، وحال مشاهدة المجنى عليها وخشية افتضاح أمرهما اتفقا على التخلص منها بقتلها.

وأضاف المتهم أنه قام والأم باستدراج الطفلة لإحدى المناطق الزراعية، وأجهز عليها قابضًا على رقبتها حتى فارقت الحياة، وقام بتكبيلها من اليدين والقدمين ووضعها داخل جوالين وإلقائها بمكان العثور عليها، تم تحرير محضر بالواقعة بقسم ثان العامرية، وإخطار النيابة العامة للتحقيق.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز