البث المباشر الراديو 9090
المتهمان
ليلة مرعبة قضاها أهالى ضاحية الوليدية، بأسيوط، نتيجة معركة بالأسلحة الآلية سقط خلالها قتيل وأصيب آخرون، نتيجة تصارع عائلتين.

تلقى اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، إخطاراً من اللواء أسعد الذكير مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد بورود بلاغ من أهالى منطقة الوليدية لقسم ثانى أسيوط وشرطة النجدة، بوقوع مشاجرة وإطلاق أعيرة نارية، أسفرت عن وقوع قتيل ومصابين بقطعة أرض زراعية بحوض أبو كلام.

وتبين أن المشاجرة وقعت بين "عائلة شيخون" و"عائلة عايد" أدت إلى مقتل "محمد. ح"، 41 سنة، مزارع ومقيم منقباد مركز أسيوط، إثر إصابته بطلق نارى بالوجه، وإصابة "مصطفى. ع" 27 سنة بدون عمل بطلق نارى بالقدم اليسرى مقيم جزيرة الأكراد مركز الفتح، و"محمد. ع" ومقيم الوليدية قسم ثان أسيوط، و"س. ز" جار ضبطه، وضبط "على.ع" 40 سنة عامل، مصاب بطلق نارى بكف اليد اليمنى والقدم اليمنى، "سعد على"، 48 سنة، سائق مصاب بطلق نارى بالقدم اليمنى، و"ج. س. م"، 30 سنة، بدون عمل مصاب بطلق نارى بالوجه.

وترجع سبب المشاجرة لخلاف على ملكية قطعة أرض مساحتها 3 فدان ونصف، كان قد تسلمها من عائلة شيخون فى منتصف فبراير 2018 تنفيذاً لقرار الحيازة رقم 2565 لسنة 2017، تحرر عن ذلك المحضر إدارى قسم ثانى أسيوط لسنة 2018، وبتاريخ اليوم أحضر مالك الأرض أفراد عائلة عايد لحرث الأرض وتعيينهم للحراسة عليها وعلى أثر ذلك قام أفراد الطرف الأول بالتعدى عليهم ووقوع المشاجرة.

ضُبط طرفا المشاجرة، وتم تعيين خدمات ملاحظة الحالة، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وضبط المتهمين الهاربين وتوالت النيابة التحقيق.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً