البث المباشر الراديو 9090
الدولار
ألقى رجال مباحث الأموال العامة، اليوم الأحد، القبض على شخص، لاتهامه بالاشتراك مع شقيقه "مقيم خارج البلاد" بتجميع مدخرات المصريين العاملين بالخارج بالعملة الأجنبية، واستبدالها بالعملة المحلية، وتوصيلها إلى ذويهم مقابل عمولة.

جاء ذلك، بعدما وردت معلومات إلى رجال المباحث تؤكد قيام شعبان. ح. ش، 29 سنة، سائق يعمل بإحدى الدول العربية، ومحمد. ح. ش، "شقيق الأول" 20 سنة، نجار مسلح، مقيمان بدائرة مركز شرطة المنشأة، بمحافظة سوهاج، بتجميع مدخرات العاملين المصريين بالخارج من خلال الأول بالعملة الأجنبية أثناء تواجده خارج البلاد، وإرسالها للثانى بحوالات بنكية ثم صرفها واستبدالها بالجنيه المصرى من بنوك مختلفة، عقب تحرير سعر الصرف وتوصيلها لذوى العاملين بالخارج مقابل عمولة، فضلًا عن الاستفادة من فارق سعرالعملة.

واعترف المتهم الثانى بارتكابه الواقعة بالاشتراك مع الأول، وتبين أن حجم تعاملاتهما خلال 6 أشهر طبقًا للفحص المستندى بلغت 120 ألف دولار أمريكى، و 100 ألف ريال سعودى.. وتم تحرير المحضر اللازم للمتهم، وأُخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيقات.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز