البث المباشر الراديو 9090
قضايا نصب
سيدة ألمانية الجنسية، جاءت لمصر لعمل بعض المشروعات التجارية، تعرفت على بعض الأشخاص فى محافظة المنيا، فهى تقيم منذ فترة فى محافظة المنيا، اجتمع حولها 3 أشخاص أقنعوها أنهم بإمكانهم ان يديرون لها أعمالها، مقابل نسبة من المال نظير ذلك.

لم تشك السيدة الألمانية، التى تبلغ من العمر 53 عاما، وتدعى"ب.ر"، فى هؤلاء، أعطتهم مبلغ 50 ألف و700 يورو، ولم تكن تعتقد أنهم سيماطلونها فى الحصول على النسبة طمعا فى مالها، وأنهم فقط يريدون مالها دون النظر إلى مكسبها ونسبتها، افترشوا الأرض لها ووضعوا لها دراسة جدوى، شردت الألمانية بذهنها إلى عالم من خيالها، واعتقدت أنها ستجنى ثمار كلامهم منذ الشهر الأول، انتظرت السيدة الألمانية العائد المادى فى الشهر الأول، لكن أخذوا يبررون لها ويعطونها وعود كاذبة، حتى مر بضعة أشهر، ولم تأخذ السيدة اى مبالغ أو أرباح، ساورها القلق، بدأت تشك فى هؤلاء الأشخاص، ذهبت إليهم وتحدثت معهم أكثر من مرة، وفى النهاية كان الحل الوحيد بالنسبة لها اللجوء للشرطة كى تعيد لها حقها.

على الفور اتجهت، "ب.ر"، إلى مأمور قسم شرطة، سمالوط شرق، حررت محضرا، اتهمت فيه كل من" ع.ص"، 48 سنة، وشقيقه، س، وثالث آخر، عمره 23 عاما، بالتحصل منها على مبلغ 50 ألف و700 يورو، لإنشاء مشاريع نظير إعطائها فوائد وأرباح تجارية سنوية وشهرية ولم تحصل على شىء منهم، على الفور تحرر محضر بالواقعة وإحالته إلى النيابة التى أمرت بضبط وإحضار المتهمين، وبسؤال الأول والثانى اعترفا بتحصلهما منها على المبلغ السابق نظير إنشاء عدة مشاريع، لكن تعثروا وأمرت اليابة بحبسهم.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز