البث المباشر الراديو 9090
المبلغ المالى المسروق
نجحت مباحث قسم شرطة قصر النيل فى كشف ملابسات سرقة مليون و35 ألف جنيه، من شركة أدوية.

البداية كانت ببلاغ تلقاه قسم شرطة قصر النيل من "نهى. أ"، طبيبة صيدلانية بإحدى شركات تجارة الأدوية، ومقيمة بمحافظة القليوبية، و"طلعت. م"، 30 سنة، محاسب بذات الشركة، ومقيم بمحافظة القاهرة، مصابا بجروح سطحية بالساعد، حيث قررت الأولى أنها حال تواجدها بمقر الشركة توجهت لشراء بعض المستلزمات وعقب عودتها فوجئت بالثانى ملقى على أرضية المكتب فى حالة إغماء بمقر عمله، وبه الإصابات المشار إليها كما تلاحظ بعثرة محتويات المكتب.

بسؤال الثانى أيد ماجاء بأقوال الأولى، وأضاف أنه حال تواجده بمقر الشركة بمفرده عقب توجه الأولى لشراء بعض المستلزمات، وفى أثناء قيامه بحصر المبالغ التى تم تحصيلها من عملاء الشركة تمهيدا لوضعها داخل الخزينة، فوجئ بدخول شخص مجهول تعدى عليه بالضرب على رأسه مما أدى إلى سقوطه أرضا مغشيا عليه، وعقب إفاقته اكتشف سرقة مبلغ مليون و35 ألف جنيه.

على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائى لكشف ملابسات الواقعة، وبتكثيف التحريات توصلت جهود الفريق عقب مناظرة إصابة المبلغ الثانى إلى أن الإصابة مفتعلة، وبإعادة مناقشته وبمواجهته بما أسفر عنه الفحص اعترف بقيامه باختلاق الواقعة وقرر أن صديقه، "أحمد. إ"، 37 سنة، صاحب صيدلية، يمر بضائقة مالية وطلب منه مساعدته فى الخروج منها، فقاما بالاتفاق على الاستيلاء على أموال الشركة، وادعاء سرقتها بالإكراه، واقتسام المبالغ المستولى عليها فيما بينهما، وتنفيذا لذلك حضر المتهم الثانى لمكان الواقعة بناءً على اتفاق سابق بينهما وأحدث إصابة المجنى عليه بالرأس باستخدام زجاجة مياه واستولى على مبلغ 750 ألف جنيه ثم انصرف.

وأضاف المتهم الأول ادعائه سرقة مبلغ مليون و35 ألف جنيه، على خلاف الحقيقة حتى يتسنى له الاستيلاء على باقى المبلغ لاحقا عقب توريده من عملاء الشركة ولعدم كشف مخططه، وقام بإثبات توريده فعليا على البرنامج الإلكترونى لحسابات الشركة، وأقر بإحداث الجروح السطحية بنفسه باستخدام ساعة اليد الخاصة به.

بإرشاد المتهم المضبوط، تم ضبط المتهم الثانى الهارب، وبمواجته أيد ما جاء بأقوال الأول، وبإرشاده تم ضبط المبلغ المستولى عليه بمسكنه، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار