البث المباشر الراديو 9090
هند صبرى
قالت الفنانة هند صبرى، تعليقا على الأحداث السياسية داخل دولة تونس، إن السيادة الأولى هى سيادة الشعب، وأن الولاء هو للوطن فقط، دون النظر إلى المصالح الشخصية التى تضعها بعض الأحزاب السياسية فوق مصلحتها.

وكتبت صبرى، عبر حسابها الرسمى على موقع "فيسبوك" قائلة: "لا ولاء إلاّ للوطن و لا سيادة إلاّ للشعب الذى يريد الحياة".

وتابعت: "ستثبت الأيام الآتية من يؤمن حقيقة بالسلمية ومن يريد الخير للبلاد و يضعها  فوق المصالح والتحالفات".

يذكر أن الرئيس التونسى قيس سعيد، أعلن فى الساعات الأولى من صباح اليوم تجميد اختصاصات مجلس النواب الذى تسيطر عليه حركة النهضة الإسلامية الإخوانية، ورفع الحصانة عن جميع أعضائه، والإطاحة بهشام المشيشى رئيس الحكومة، مما جعل آلاف التونسيين ينزلون إلى الشوارع احتفالا بالقرارات.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز