البث المباشر الراديو 9090
معرض الشارقة الدولى للكتاب
أقيمت ضمن فعاليات النسخة الـ 40 من معرض الشارقة الدولى للكتاب، التى أنطلقت أول أمس وتستمر حتى 13 نوفمبر الجارى، العديد من الجلسات الحوارية والورش التعليمية.

فقد عقدت جلسة بعنوان "نهر القراءة وضفاف الكتابة" شارك بها الأديب والروائى الكويتى طالب الرفاعى الذى استعرض أثر القراءة فى تكوين شخصيته الأدبية.

واستضاف المعرض ندوة أدبية شارك بها كل من الروائى والأكاديمى التونسى الدكتور شكرى المبخوت والدكتور حسن النعمى أستاذ الأدب فى جامعة الملك عبد العزيز بعنوان "علم وأدب" تحدثا خلالها حول حجم حضور العلم فى النصوص الأدبية وإمكانية توظيف الأدب فى خدمة العلم والفروق المعرفية والجمالية بينهما.

وتحت عنوان "الكاتب والكتاب" استضافت النسخة الـ40 من معرض الشارقة الدولى للكتاب كلا من الكاتبة فاطمة الهديدى والقاص محسن سليمان والكاتبة فاطمة المزروعى والشاعر والصحفى حسين درويش فى جلسة حوارية تناولت العلاقة الجدلية والحتمية للإبداع بين الكاتب والكتاب وطقوس الكتابة والإنتاج الفكرى والأدبى.

كما شهد المعرض جلسة بعنوان "من الماضى إلى المستقبل" شاركت بها الناقدة البحرينية أنيسة إبراهيم السعدون والكاتبة والمخرجة الفرنسية إيزابيل ليمارى والكاتبة الكينية إيفون أديامبو أوور.

وعلى مستوى الورش المصاحبة للمعرض، عقدت ورشة بعنوان "10 أسرار فى الكتابة التسويقية لجذب العملاء إلى شركتك فى ثوان" قدمها أحمد الخواجة.

كما خاض العديد من الطلبة من الفئة العمرية 10 – 14 عاما غمار تجربة ممتعة تعرفوا خلالها على الصور الفوتوغرافية وآلية التقاطها وفق أسس إبداعية فى ورشة تحت عنوان "التصوير الإبداعى" قدمتها نور المطيرى.

وطرحت ورشة "صناعة الفن مع الروبوتات" ضمن فعاليات المعرض فكرة دمج الأدوات التقنية وصناعة الروبوتات مع الفن عبر تعريف الأطفال المشاركين بمجموعة التركيب العلمية المعروفة بـ"وى دو 2.0".

وقدمت الورشة التى نظمتها شركة "فن روبوتيكس" فرصة تعلم استخدام المجموعة العلمية وتوظيفها لبناء روبوت بسيط. 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار