البث المباشر الراديو 9090
الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب
يتوجه المستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب، على رأس وفد برلمانى رفيع المستوى صباح اليوم الخميس، إلى العاصمة الإسبانية مدريد، للمشاركة فى أعمال الجمعية الـ 143 للاتحاد البرلمانى الدولى والاجتماعات ذات الصلة، وذلك خلال الفترة من 26 – 30 نوفمبر 2021.

ومن المُقرر أن تُعقد خلال هذه الاجتماعات الدورة الـ 208 للمجلس الحاكم للاتحاد البرلمانى الدولى، كما سُيلقى المستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب، كلمة بشأن موضوع المناقشة العامة للجمعية حول "التحديات المعاصرة التى تواجه الديمقراطية: التغلب على الانقسامات وبناء المجتمع".

وستشهد مشاركة الوفد البرلمانى المصرى نشاطاً مُكثفاً فى اجتماعات اللجان الدائمة للاتحاد، مثل اللجنة الدائمة للسلم والأمن الدوليين والتى ستناقش موضوع "إعادة النظر فى النهج المُتبع فى عمليات السلام وإعادة صياغته من أجل تعزيز السلام الدائم"، كما ستناقش اللجنة الدائمة للتمويل والتنمية المُستدامة بالاتحاد البرلمانى الدولى "موضوع تعزيز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كعامل مساعد لقطاع التعليم فى أوقات الجائحة".

كما ستعتمد اللجنة الدائمة للديموقراطية وحقوق الإنسان خلال تلك الجمعية الـ 143 للاتحاد البرلمانى الدولى قراراً بشأن المجابهة التشريعية العالمية للاستغلال الجنسى للأطفال على الإنترنت، كما ستشهد الجمعية الـ 143 للاتحاد البرلمانى الدولى انعقاد منتدى النساء البرلمانيات ومنتدى البرلمانيين الشباب، وسيشارك الوفد البرلمانى المصرى فى الاجتماعات التشاورية للمجموعات العربية والإفريقية والإسلامية بالاتحاد البرلمانى الدولى لتنسيق المواقف والرؤى إزاء القضايا المطروحة على أجندة أعمال الجمعية.

جدير بالذكر أن الاتحاد البرلمانى الدولى هو المنظمة البرلمانية العالمية الأكبر، ويهدف منذ إنشائه عام 1889 إلى تشجيع الحكم الديموقراطى، من خلال العمل مع البرلمانات والبرلمانيين للاستجابة لاحتياجات وتطلعات الشعوب، ونشر السلام والديموقراطية، وحقوق الإنسان، وتمكين الشباب وتحقيق التنمية المُستدامة من خلال الحوار السياسى، كما يتصدى الاتحاد البرلمانى الدولى للعديد من القضايا العالمية من خلال أجهزته ولجانه الدائمة وذلك بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة.

 



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع