البث المباشر الراديو 9090
صناعات الغزل والنسيج
أكدت الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة، اليوم الخميس، تنظيمها لندوة يوم الأربعاء المقبل، للإعلان عن مبادرة إعادة إحياء الموضة والعلامة التجارية "ذا نيو ميد"، ما يسهم فى إتاحة فرص تسويق عالمية للشركات التى تعمل فى مجال الغزل والنسيج بمصر.

وأوضحت الغرفة، فى بيان صادر اليوم، أن الندوة تأتى فى إطار فعاليات مبادرة مشروع تنمية قطاع النسيج "تكس ميد آلايانسيز" الممول من الاتحاد الأوروبى بميزانية قدرها 2.8 مليون يورو، وهى إحدى مشروعات برنامج التعاون المشترك عبر الحدود لحوض البحر الأبيض المتوسط، والذى يموله الاتحاد الأوروبى بقيمة 208 ملايين يورو ويطبقه على مستوى 14 دولة؛ بهدف تقديم فرص جديدة للشركات الصغيرة والمتوسطة ومصممى الأزياء وورش عمل الملابس الصغيرة/ المتوسطة، وكذلك النهوض بصناعة المنسوجات والملابس الجاهزة.

ولفت البيان إلى أن الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة هى الشريك المصرى فى تنفيذ أهداف مشروع تنمية قطاع النسيج "تكس ميد"؛ حيث يقدم المشروع العديد من الفرص للشركات والمصانع المصرية فى قطاع المنسوجات والملابس الجاهزة بالمدن الساحلية المصرية، وكذلك مساعدات فنية وتقنية مجانية للشركات للارتقاء والنهوض بصناعة الغزل والنسيج، وبالتالى تعزيز الابتكار والقدرة التنافسية ويتيح إمكانية الوصول إلى أسواق جديدة، إلى جانب توسيع شبكة الشركات من الشركاء التجاريين.

وكانت ياسمين قنديل، مدير مكتب الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة بالإسكندرية، قد صرحت فى وقت سابق بأن مبادرة مشروع تنمية قطاع النسيج "تكس ميد آلايانسيز" تستمر فى تقديم مساعداتها الفنية والتقنية للشركات المصرية حتى أغسطس 2022.



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع