بابا الفاتيكان
دعا البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، إلى التغلب على "اللامبالاة" لتحقيق السلام، مؤكدا أن اللامبالاة إزاء ويلات عصرنا، هى السبب الرئيسى لغياب السلام عن العالم.

وقال بابا الفاتيكان، فى رسالته بمناسبة اليوم العالمى الـ49 للسلام، الذى يُحتفل به فى الأول من يناير المقبل، إن "اللامبالاة" غالبًا ما ترتبط اليوم بالأشكال المختلفة للنزعة الفردية التى لا تُنتج إلا العزلة والجهل والأنانية، وبالتالى فك أواصر الارتباط، بين الناس.

وأشار بيان أصدره الفاتيكان عن الرسالة اليوم الثلاثاء، إلى أن العنوان الذى اختاره البابا، يؤكد حقيقة أن زيادة المعلومات فى حد ذاته لا يعنى مزيدًا من الاهتمام بالمشاكل، إن لم يكن مصحوبًا بانفتاح الضمائر على روح التضامن، لافتًا إلى أنه تحقيقًا لهذه الغاية، "لا غنى عن المساهمة التى يمكن تقدمها الأسر والمعلمون وجميع العاملين فى مجال الثقافة والإعلام والمثقفين والفنانين".

 



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع