البث المباشر الراديو 9090
وزيرة الهجرة
افتتحت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتور محمد فريد رئيس البورصة المصرية، وعدد من قيادات البورصة، جلسة تداول اليوم الثلاثاء، بحضور النائب أحمد سمير رئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، والنائبة شيماء حلاوة عضو مجلس النواب عن المصريين بالخارج، وحنان وجدى ممثلة عن تنسيقية شباب الأحزاب، لتعزيز التعاون وتنسيق الجهود لرفع مستويات معرفة المصريين بالخارج بأساسيات الاستثمار بالبورصة، لزيادة استثماراتهم فى سوق الأوراق المالية المصرى.

وعقب انتهاء فعاليات افتتاح جلسة تداول اليوم الثلاثاء، وقعت السفيرةً نبيلة مكرم، والدكتور محمد فريد، بروتوكول تعاون يقضى بالعمل على صياغة خطط عمل تستهدف نشر ثقافة الإدخار والاستثمار فى البورصة، والتدريب العملى والنظرى على التداول، بالإضافة إلى التعاون والتكامل بين الطرفين لإدماج المصريين فى الخارج للاستفادة من عوائد التنمية الاقتصادية، وتشجيعهم على الاستثمار فى وطنهم.وزيرة الهجرة

من جانبها أعربت السفيرة نبيلة مكرم، عن سعادتها بوجودها بالبورصة المصرية مقدمة الشكر للدكتور محمد فريد، والجهد المشترك للانتهاء من بروتوكول التعاون الذى تم توقيعه اليوم، مؤكدة رغبة وحرص من المصريين بالخارج على تنويع استثماراتهم فى مصر، وهو أحد أهم توصيات مؤتمر الكيانات الذى نظمته وزارة الهجرة قبل أزمة كورونا العالمية، بمشاركة ممثلى 55 كيانًا بالخارج، ولذلك جاء الحرص على استعراض التعاون مع البورصة المصرية والشركات العاملة فى المجال لتقديم معلومات حول الأدوات الاستثمارية المختلفة فى سوق المال المصرى، لتشجيع المصريين بالخارج على الاستثمار بها.وزيرة الهجرة

كما تلقت الوزارة الكثير من الاستفسارات من المصريين بالخارج فى الفترة الأخيرة حول كيفية الاستثمار والتداول بالبورصة المصرية، أحد أعمدة الاقتصاد المصرى، مشيرة إلى أن مصر احتلت المركز الخامس على مستوى العالم فى تحويلات العاملين بالخارج، وهذا يرجع لثقة المصريين بالخارج فى القيادة السياسية والمناخ الاستثمارى فى مصر وبرنامج الاصلاح الاقتصادى وثبات سعر الصرف.وزيرة الهجرة

وأوضحت وزيرة الهجرة، أن البروتوكول يفتح آفاق اضافية للاستثمار للمصريين بالخارج وهو الاستثمار فى سوق المال المصرى تلبية لاحتياجاتهم.

وأكدت السفيرة نبيلة مكرم أنه وفقا للبروتوكول فسيتم تعريف المصريين بالخارج بسوق المال المصرى والتداول الإلكترونى، كما سيتم تنظيم حملات ترويجية للاستثمار بالبورصة، فضلا عن الاستفادة من خبرات المصريين بالخارج المتخصصين فى تطوير سوق المال، وتشجيع المصريين بالخارج على الاستثمار فى سوق المال مما سيؤدى إلى زيادة استثمارات المصريين بالخارج ودعم الاقتصاد الوطنى.وزيرة الهجرة

وفى السياق ذاته، ثمّن الدكتور محمد فريد الجهود التى تبذلها وزارة الهجرة لدعم ورعاية شؤون المصريين فى الخارج، مؤكدا أن العمل الجماعى من شأنه أن يسرع من وتيرة تحقيق المستهدفات، خصوصًا ما يتعلق بنشر الوعى ورفع مستويات معرفة المصريين فى الخارج بأساسيات الاستثمار فى البورصة.

تأتى هذه الخطوة استكمالا للجهود التى تبذلها إدارة البورصة لتعزيز السيولة وتنشيط التداولات، وتكاملا مع سعى الدولة المصرية لنشر ثقافة الاستثمار لدى جميع قطاعات الشعب المصرى، والعمل على دمج جموع المصريين فى الحياة الاقتصادية، لا سيما المصريين فى الخارج، بالتزامن مع إطلاق البورصة المصرية حملة إعلامية واسعة لرفع مستوى الوعى والثقافة المالية والاستثمارية لدى المواطنين، خصوصًا المصريين فى الخارج وإبراز دور البورصة المصرية فى تمويل واستدامة الأهداف التنموية.وزيرة الهجرة

وذكر رئيس البورصة أن شركات الوساطة مدعوة للمشاركة فى هذا العمل عبر تنسيق إجراءات فتح الحسابات والأكواد للمصريين فى الخارج وتعريفهم بكيفية بدء الاستثمار، مؤكدًا أن إدارة البورصة عملت على اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات وقرارات تسهم فى تعزيز السيولة وتنشيط التداولات، وذلك من خلال إطلاق حملة إعلامية واسعة لرفع مستويات الوعى والمعرفة ونشر الثقافة المالية، وتطوير وإطلاق العديد من المنتجات والآليات المالية منها آلية بيع الأوراق المالية المقترضة وكذلك صانع السوق، فضلا عن تبسيط العديد من الإجراءات اللازمة للاستثمار والتداول، بالتوازى مع إطلاق إدارة جديدة تحت اسم "Client Relation Management" فى محاولة لبناء قاعدة بيانات عن جميع الشركات المؤهلة للقيد والطرح فى البورصة، وهو ما يسهم فى لعب دور جيد فى قيد شركات جديدة لتعزيز جانب العرض.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار