البث المباشر الراديو 9090
هالة السعيد
قالت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد إن الدولة تولى اهتماما كبيرا للتدريب والتوسع فى الاستثمار فى البشر، مع تأهيل الشباب ورفع قدراتهم.

جاء ذلك خلال رئاسة السعيد أول اجتماع لمجلس أمناء المعهد القومى للحوكمة والتنمية المستدامة، الذراع التدريبى للوزارة، خلال 2022 بصفتها رئيس مجلس الأمناء، وذلك بحضور الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذى للمعهد، وكامل أعضاء مجلس الأمناء، عبر خاصية الفيديو كونفراس.

وأضافت السعيد أن الدور الفاعل والمتميز الذى يضطلع به المعهد يأتى فى ضوء تنفيذ أجندة التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، مشيرة إلى تبنى المعهد نهجا جديدا يقوم على التوسع فى عقد الشراكات التدريبية مع أرقى المعاهد والمؤسسات الإقليمية والدولية العاملة فى هذا المجال، بالإضافة إلى العمل على تطوير ما يقدمه من خدمات بالاستفادة من التقدم التكنولوجى، ومواكبة أحدث أساليب الإدارة وعلومها، وبما يسهم فى الوقت ذاته فى تلبية الاحتياجات المصرية من الكوادر البشرية اللازمة لعملية التنمية.

وخلال اللقاء، استعرضت الدكتورة شريفة شريف أنشطة المعهد القومى للحوكمة والتنمية المستدامة فى التدريب وتطوير القدرات البشرية، مشيرة إلى أن المعهد قام مؤخرا بعقد اتفاقيتى توأمة مع كل من المعهد القومى للإدارة العامة INAP بإسبانيا، وكلية هيرتى للحوكمة بألمانيا؛ وذلك فى مجالات تنمية القدرات والتدريب والأنشطة البحثية والاستشارية.

وأوضحت أن إجمالى عدد المتدربين فى برامج المعهد لبناء وتطوير القدرات 2020-2021 بلغ 40ألفا و500 متدرب، كما بلغ عدد البرامج التدريبية 576 برنامجا منهم 17 برنامجا تم تنفيذها خارج الجمهورية، بإجمالى عدد ساعات تدريبية وصلت إلى أكثر من 16 ألف ساعة، ووصلت نسبة المتدربات الإناث إلى 56%.

وحول أهم البرامج التى قدمها المعهد؛ قالت الدكتورة شريفة شريف إن المعهد القومى للحوكمة والتنمية المستدامة يقدم مجموعة متنوعة من البرامج التدريبية على المستوى المحلى وفى القارة الإفريقية كذلك، مشيرة إلى برنامج القيادات النسائية المصرية والذى وصل عدد المتدربات به إلى 3873 سيدة تمثلن 12 محافظة، مؤكدة أن المعهد يهدف إلى تغطية المحافظات الـ27 خلال 2022، كما تم تقديم برنامج "هى لمستقبل رقمى" لتدريب السيدات على مبادئ الحاسب الآلى بهدف سد الفجوة الرقمية بين الجنسين.

وعلى مستوى القارة الأفريقية؛ لفتت المدير التنفيذى للمعهد القومى للحوكمة والتنمية المستدامة إلى برنامج القيادات النسائية الأفريقية والذى تم تنفيذ النسخة الأولى منه وتدريب 100 قيادة نسائية من 35 دولة أفريقية، والنسخة الثانية والتى تمت Online لتدريب 112 سيدة من 37 دولة إفريقية.

وحول مبادرات وآليات التوعية بالتنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 والحوكمة، أوضحت الدكتورة شريفة شريف أنه تم عقد مبادرة "كن سفيرا" لنشر الوعى بالتنمية المستدامة، مشيرة إلى تدريب نحو 1100 شاب وشابة خلال 2020-2021، بالإضافة إلى تدريب عدد من أفراد القطاع الخاص والإعلاميين، ومستهدف تدريب نحو 500 موظف من قيادات القطاع الحكومى خلال 2022.

كما أشارت إلى مختبر الابتكار المستدام كأول مختبر من نوعه فى الشرق الأوسط وأفريقيا والذى يتم بالتعاون مع حاضنة أعمال جامعة القاهرة بهدف احتضان الابتكارات والمشروعات الناشئة التى تعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ونوهت شريف إلى أن المعهد يؤمن بقيمة تبادل الخبرات مع المؤسسات الدولية والاستفادة من تجارب الدول الرائدة فى مجالات الإدارة والحوكمة والارتقاء بمستوى العاملين بالجهاز الإدارى، مشيرة إلى أنه تم توقيع عدد من مذكرات التفاهم مع مؤسسات محلية ودولية متميزة لتصميم وتنفيذ البرامج التدريبية، وصلت إلى 22 شراكة جديدة خلال 2021.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار