البث المباشر الراديو 9090
إنتاج الهيدروجين الأخضر
أعلنت شركة "يارا إنترناشونال" النرويجية، الرائدة في مجال إنتاج الأسمدة، عن إطلاق أكبر منشأة لإنتاج الهيدروجين الأخضر في أوروبا، والتي سيتم استخدامها لإنتاج الأمونيا الخضراء.

ووفقًا لشبكة البلقان الإخبارية المتخصصة في شؤون أوروبا الشرقية وأوراسيا، بدأت الشركة إنتاج الهيدروجين والأمونيا المتجددين في مصنعها "هيرويا" بمدينة بورسجرون النرويجية. تُعد هذه المنشأة الجديدة، التي تحتوي على أكبر محلل كهربائي في أوروبا، خطوة كبيرة في مساعي الشركة نحو إزالة الكربون.

جاء هذا التطور بعد تحذير سفين توري هولسيثر، الرئيس التنفيذي لشركة "يارا إنترناشونال"، الشهر الماضي من مخاطر اعتماد أوروبا المتزايد على الأسمدة الروسية مع ارتفاع وارداتها.

وقد تمكن المحلل الكهربائي بقدرة 24 ميجاوات، الأكبر من نوعه في أوروبا، من إنتاج الدفعات الأولى من الأسمدة منخفضة الكربون باستخدام الأمونيا المتجددة. وأعلنت "يارا إنترناشونال" أن هذه المنتجات الأولية قد تم تسليمها إلى مؤسسة "لانتمانين" السويدية للتعاون الزراعي.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنع "هيرويا" حوالي 10,000 كجم يوميًا من الهيدروجين، وهو ما يكفي لإنتاج 20,500 طن من الأمونيا سنويًا.

وقد أوضحت الشركة سابقًا أن هذه الأمونيا يمكن تحويلها إلى ما بين 60,000 إلى 80,000 طن من الأسمدة الخضراء سنويًا.

باستخدام تقنية التحليل الكهربائي للمياه والطاقة المتجددة عبر غشاء تبادل البروتون، سيتم استبدال الهيدروجين جزئيًا بغاز الإيثان كمادة خام، مما سيساهم في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من الموقع بما يقدر بنحو 41,000 طن سنويًا.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز