البث المباشر الراديو 9090
معبر رفح البرى
أشاد الفلسطينيون ومرافقو الجرحى والمصابين الذين وصلوا اليوم الاثنين إلى الأراضى المصرية عن طريق معبر رفح البرى بدور مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى الداعم للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطينى.

ووجهت الحاجة حكمت عمة أحد المصابين الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى لدعمه القضية الفلسطينية والوقوف مع الشعب الفلسطينى وتقديم الدعم الكامل للفلسطينيين، مشيرة إلى تضامن الشعب المصرى مع الفلسطينيين واستقبال الجرحى والمصابين جراء الاعتداءات الإسرائيلية، علاوة على تقديم كافة أنواع الدعم لهم من منطلق الأخوة بين المصريين والفلسطينيين.

وتناول عدد من مرافقى الجرحى والمصابين الموقف المصرى وتضامنه مع الشعب الفلسطينى، وموافقة السلطات المصرية على افتتاح المعبر لاستقبال المصابين وتقديم كافة أنواع الدعم والمساعدة لهم.

ومن جانبه، أكد أحد العابرين لمعبر رفح (وهو أستاذ ومحاضر بجامعة الأزهر بغزة) أن مصر الشقيقة الكبرى لكل العرب، وطوال عمر الأزمة وهى تتبنى القضية الفلسطينية، مشيرا إلى أنه من ضمن الفلسطينيين الذين تلقوا التعليم فى مصر وعلى يد أساتذة مصريين حتى نال درجة الدكتوراه.

وقال: "أنا ومعظم الفلسطينيين لا نقبل تدخل أحد فى قضيتنا سوى مصر الأمينة على حقوق الشعب الفلسطينى وقضيته العادلة"، واصفا الدور المصرى بأنه "رائع وقوى فى كافة المواقف، ولا نقبل دور أى طرف آخر غير مصر الحريصة على الحقوق الفلسطينية".

كما أكد أن "الرئيس السيسى أنقذ مصر وأنقذنا نحن الفلسطينيين من سيطرة ما سموا أنفسهم بالإخوان المسلمين، وأنقذ الجميع من محاولة سيطرتهم على الموقف فى عدد من الدول".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً



آخر الأخبار