البث المباشر الراديو 9090
السيسى ونظيره السنغالى
التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الأربعاء، فى العاصمة الفرنسية باريس مع الرئيس السنغالى ماكى سال.

وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس السيسى أشاد بالعلاقات الوطيدة بين البلدين الشقيقين، لا سيما فى ظل الأهمية التى تحتلها السنغال فى منطقة غرب إفريقيا، مؤكدا استعداد مصر لتعزيز التعاون الثنائى مع الجانب السنغالى فى مختلف المجالات، لا سيما التبادل التجارى والاستثمار وتطوير البنية التحتية وتوفير الدعم الفنى وبناء القدرات، وذلك اتصالا بنتائج الزيارة الثنائية الناجحة التى قام بها الرئيس إلى العاصمة السنغالية داكار فى إبريل 2019.

وأوضح المتحدث الرسمى بأن رئيس السنغال أشاد من جانبه بالتطور المتواصل فى مسار العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، معربا عن تقديره الكبير لمصر وشعبها وقيادتها، ومثمنا الدور المصرى الحيوى فى سبيل العمل على تحقيق التنمية الشاملة وصون السلم والأمن بالقارة الأفريقية من خلال المشاركة بخبراتها المتنوعة وتسخير إمكاناتها المتميزة.

السيسى ونظيره السنغالى
السيسى ونظيره السنغالى

وأضاف المتحدث الرسمى أن اللقاء تطرق أيضا إلى مناقشة المستجدات الخاصة بعدد من الملفات القارية، خصوصا فى ظل الرئاسة السنغالية المرتقبة للاتحاد الإفريقى عام 2022، إذ تم التوافق حول مواصلة التشاور والتنسيق المشترك بشأن تطورات تلك الملفات، بما فيها دعم العلاقات الإفريقية مع التجمعات الإقليمية المختلفة حول العالم وكذلك مع العالم العربى.

كما تم تبادل الرؤى بشأن تطورات قضية سد النهضة، إذ أكد الرئيس موقف مصر الثابت بضرورة التوصل إلى اتفاق قانونى ملزم وشامل حول ملء وتشغيل السد، وفد تم التوافق فى هذا الصدد على استمرار التنسيق الثنائى فى الفترة المقبلة بشأن حل هذه القضية لتفادى تأثيرها السلبى على أمن واستقرار المنطقة بالكامل.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار