البث المباشر الراديو 9090
النائب حسانين توفيق
طالب النائب حسانين توفيق، عضو لجنة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس الشيوخ، الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، وجهاز حماية المستهلك، بمواجهة ظاهرة قيام شركات الاتصالات بخصم رصيد من العملاء مقابل الإشتراك فى خدمات لم يطلبها العميل.

وقال توفيق فى تصريحات للمحررين البرلمانين أن هناك ظاهرة تقوم بها من شركات الاتصالات خلال الفترة الماضية، يعانى منها المشتركين، وهى قيام شركات الاتصالات بالاشتراك للعملاء لديهم فى عدد من الخدمات دون أن يطلب العملاء ذلك الاشتراك، ويتم محاسبة العملاء على تكلفة تلك الخدمة شهريا وخصمها من رصيد العملاء.

وأضاف حسانين توفيق أن المشكلة الأكبر فى تلك الظاهرة، هى أنه عند اكتشاف العملاء بالخصم من رصيدهم مقابل تلك الخدمات، يحاولون إيقافها أو إلغاءها، إلا أنهم يفشلون فى ذلك، إذ تستمر الخدمة ويتم خصم تكلفتها من الرصيد، رغم طلب العميل إلغاءها أكثر من مرة.

وتابع عضو لجنة التعليم والبحث العلمى والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس الشيوخ، لابد من وقفة مع هذه الشركات، من خلال دور كل من الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات وكذلك جهاز حماية المستهلك،  فى الرقابة على الشركات والتأكد من جودة الخدمة التى تقدم للعملاء وبحث أى شكاوى من جانب المشتركين تجاه تلك الشركات والعمل على حلها، مشيرا إلى تلقيه عدد كبير من الشكاوى بسبب تلك الظاهرة.

وأوضح النائب حسانين توفيق، أن المشكلة تكمن فى أن تلك الشركات تقوم بالاشتراك للعميل فى تلك الخدمات دون طلبه أو موافقته الصريحة، وهو الأمر الذى يتعارض مع أبسط حقوق المستهلك، مشيرا إلى أن تلك الشركات يمكنها عرض ماتقدمه من خدمات عبر موقعها أو رسائلها، ليقرر العميل ما يريده أو يحتاجه من تلك الخدمات.  

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز