البث المباشر الراديو 9090
خطبة الجمعة
حددت وزارة الأوقاف، موضوع خطبة الجمعة المقبلة، لتكون تحت عنوان "المفهوم الأوسع للصدقة".

وأكدت الوزارة، بحسب بيان لها، على جميع الأئمة الالتزام بموضوع الخطبة نصًّا أو مضمونًا على أقل تقدير، وألا يزيد أداء الخطبة عن عشر دقائق للخطبتين “الأولى والثانية” مراعاة للظروف الراهنة، معربة عن ثقتها فى سعة أفق الأئمة العلمى والفكرى، وفهمهم المستنير للدين، وتفهمهم لما تقتضيه طبيعة المرحلة .

وقال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن الصحة نعمة من أعظم نعم الله عز وجل التى تستوجب الشكر الدائم وطلب  المعافاة الدائمة، وهى تاج على رءوس الأصحاء لا يعرف قدرها ولا حقيقتها إلا المرضى.

وأشار إلى أنه فى ظل ما يشهده عالمنا المعاصر من انتشار العديد من الأوبئة مثل كورونا والفطر الأسود والأبيض والأصفر، يتأكد أهمية دوام طلب العفو والعافية من رب العالمين، والأخذ بأسباب ذلك، وإدراك أن الصحة نعمة عظيمة تتطلب منا شكرها بشتى السبل، والتى تعد الصدقة من أهمها، سواء أكانت الصدقة مادية، حيث يقول نبينا، صلى الله عليه وسلم "دَاوُوا مَرضاكُمْ بِالصَّدقةِ"، أم كانت معنوية، فمن لم يتيسر له الصدقة بالمال فقد فتح له الإسلام آفاقًا أوسع للصدقة "من الذكر، والتسبيح، والتحميد، والتكبير، والتهليل، وإغاثة الملهوف، وسائر أبواب عمل الخير"، فالخير يدفع الشر والبلاء.

وتابع: "لا يغنى ذلك كله عن الأخذ بأسباب التداوى والتزام سائر الإجراءات الاحترازية والوقائية وإجراءات التباعد الاجتماعى، وارتداء الكمامة فعلا لا شكلا، أخذا بأقصى الأسباب مع حسن التوكل على الله عز وجل والضراعة إليه برفع الكرب والبلاء عن البلاد والعباد ".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز