البث المباشر الراديو 9090
عبدالسلام الجبلى
أكد المهندس عبدالسلام الجبلى رئيس لجنة الزراعة والرى بمجلس الشيوخ، أن الدولة لم تقتحم الصحراء بجدية لاستصلاح وزراعة أراضى جديدة إلا فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، من أجل التوسع فى الرقعة الزراعية.

وأشار الجبلى، فى بيان له، اليوم السبت، إلى أن هذا الاهتمام الكبير من القيادة السياسية شمل جميع الأراضى الصحراوية القابلة للزارعة على امتداد سيناء ومناطق الساحل الشمالى والوادى الجديد وغيرها من المناطق الصحراوية.

وأشاد رئيس لجنة الزراعة والرى بمجلس الشيوخ، بتصريحات السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، التى أكد فيها أهمية تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى، بالحفاظ على الأراضى الزراعية باعتبارها ثروة قومية تتوارثها الأجيال والمصدر الرئيسى للغذاء وأن الدولة تنفق أموالًا طائلة من أجل استصلاح أراضٍ جديدة فى الصحراء، ولذلك يجب الحفاظ على الأراضى القديمة التى تكونت خلال آلاف السنين.

كما أشاد بجهود وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى من خلال اتخاذ بعض الإجراءات للحفاظ على الأراضى من التعديات وتشكيل غرفة عمليات بالوزارة وإعلان حالة الاستعداد القصوى لمنع التعديات على الأراضى الزراعية والتعامل بالإزالة الفورية فى المهد، بالتنسيق مع أجهزة الحكم المحلى والشرطة ومديريات الزراعة بالمحافظات وإحالة المخالفين إلى جهات التحقيق مع ربط غرفة العمليات المركزية مع الغرف الفرعية بالمحافظات لمنع التعدى على الأراضى الزراعية.

وقال إن لجنة الزراعة والرى بمجلس الشيوخ، تؤيد جميع الإجراءات الحكومية لتنفيذ التكليفات الواضحة والحاسمة من الرئيس السيسى لمواجهة جميع أنواع التعدى على الأراضى الزراعية، مطالبا الحكومة تطبيق القانون بكل حسم وقوة على جميع المخالفين للقضاء على هذه الظاهرة الخطيرة خصوصًا بعد النجاحات الكبيرة التى حققتها وزارة الزراعة فى الحد من ظاهرة التعدى على الأراضى والنزول بها إلى أدنى مستوياتها، مؤكدًا أن أكبر دليل على ذلك الارتفاع بنسبة الإزالة فى المهد إلى أعلى مستوياتها وإعادة الأرض إلى أصلها وزراعتها وذلك من خلال التنسيق والعمل المشترك بين وزارة الزراعة وأجهزة الشرطة والحكم المحلى فى ملف إزالة جميع التعديات على الأراضى الزراعية.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً