البث المباشر الراديو 9090
البابا تواضروس
قال البابا تواضروس، بابا الإسكندرية، اليوم الإثنين، إن بيت العائلة المصرية بذل جهودا كبيرة خلال السنوات الماضية فى إطار الحفاظ على الوطن، وصون المجتمع.

وأكد البابا تواضروس، خلال كلمته فى المؤتمر المنعقد حاليا، بحضور شيخ الأزهر، وعدد من القيادات الدينية؛ بمناسبة مرور 10 أعوام على إنشاء "بيت العائلة المصرية"، أن الله منح الدين للإنسان للتماسك والتقارب والتعاون، لافتًا إلى أن الانسان مجرد وكيل، عليه أن يؤدى دوره إلى أن يقف أمام الديان العادل.

وأكد أن مصر بلد الحضارات الفرعونية، والمسيحيية، والإسلامية،  لافتا إلى أن بيت العائلة يعمل على تأكيد المواطنة، والتعاون من أجل حياة أفضل، وتحدى كل الصعوبات من الأوبئة، وتحديات الطبيعة، والأفكار الغربية، من المثلية، والإلحاد ، التى يجب على الجميع أن يقف أمامها.

وأشار قداسة البابا إلى أهمية إنشاء فروع جديدة لبيت العائلة المصرية، حتى يتم توعية الإنسان المصرى، وغرس محبة الله فى نفسه.

يذكر أن المؤتمر من المقرر أن يناقش مجموعة من المحاور على مدار 4 جلسات منها: سماحة النص ودوره فى دعم ‏السلام ‏المجتمعى، وأثر المواطنة فى توطيد العيش المشترك، كما يتناول مواقف تاريخية وتطبيقا عمليا لأهم ‏انجازات بيت العائلة، فضلًا عن التعاون بين بيت العائلة المصرية ‏والمنظمة العالمية لخريجى الأزهر فى ‏‏الحث على السلام، كما يناقش ‏دور بيت العائلة المصرية المصرية فى الحفاظ على الهوية ‏الوطنية وفى ‏مواجهة العنف ضد ‏المرأة وفى مواجهة ‏ الفساد، بالإضافة إلى مناقشة‏ ‏مبادرة معًا من أجل مصر ودورها ‏فى تعزيز ‏الأمن الفكرى.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار