البث المباشر الراديو 9090
الرئيس عبد الفتاح السيسى
شهد الأسبوع الماضى، نشاطا مكثفا للرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، وتابع عددا من الملفات الداخلية، كما التقى الرئيس السنغالى، وزار دولة الصين.

استقبال رسمى لرئيس السنغال فى قصر الاتحادية

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى، السبت الماضى، بقصر الاتحادية الرئيس ماكى سال، رئيس جمهورية السنغال، حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمى وتم عزف السلامين الوطنيين واستعراض حرس الشرف.

السيسى


وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن اللقاء شهد عقد مباحثات منفردة أعقبتها مباحثات موسعة بين وفدى البلدين، حيث رحب الرئيس بأخيه الرئيس "ماكى سال" فى مصر، معربا سيادته عن التقدير للعلاقات التاريخية الوثيقة والتعاون المشترك التى تربط بين البلدين الشقيقين، ومؤكدا حرص مصر على تعزيز العلاقات وترسيخ التعاون الاستراتيجى مع السنغال فى شتى المجالات لإقامة شراكة مستدامة بين البلدين، خاصة فى ضوء أهمية الدور السنغالى بمنطقة غرب أفريقيا، بما يعكس مزيدا من التنسيق والتعاون فيما يتعلق بقضايا الأمن الإقليمى والعمل التكاملى لإرساء السلام والاستقرار فى القارة الأفريقية.

السيسى


وعلى صعيد العلاقات الثنائية، أشاد الرئيس بمجمل العلاقات مع السنغال على الأصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية والثقافية، فضلا عن تنامى التعاون بين البلدين فى مجال بناء القدرات فى إطار إيمان مصر بأهمية الاستثمار فى الموارد البشرية بالقارة، مؤكدا سيادته أهمية مواصلة العمل على تطوير مشروعات التعاون الثنائى بين البلدين الشقيقين خلال الفترة المقبلة، خاصة ما يتعلق بتعزيز التبادل التجارى والاستثمارات المصرية فى مختلف المجالات.

السيسى


وأعرب رئيس السنغال عن تقدير بلاده للعلاقات التاريخية المتميزة مع مصر، مؤكدا الحرص على تطوير تلك العلاقات فى مختلف المجالات، لاسيما التعاون التجارى والاقتصادى، ليتناسب مع عمق وتميز العلاقات السياسية بين البلدين، ومشيدا فى هذا الإطار بنشاط الشركات المصرية فى السنغال فى قطاعات التشييد والبناء والسياحة والبنية الأساسية، مع الإعراب عن تطلعه لزيادة الاستثمارات المصرية فى بلاده، فضلا عن تعظيم الدعم الفنى الذى تقدمه مصر لأبناء السنغال فى مجالات بناء القدرات، خاصة فى ضوء الطفرة التنموية الهائلة التى تشهدها مصر حاليا والمشروعات القومية الكبرى الجارية والمخطط إنشاؤها.

السيسى


كما أكد الرئيس "ماكى سال" الحرص على الاستفادة من الجهود والتجربة والرؤية المصرية لتعزيز العمل الأفريقى المشترك وقيادة دفة الاتحاد الأفريقى، خاصة فى ضوء قرب تسلم السنغال لرئاسة الاتحاد خلال القمة الأفريقية السنوية المقبلة، إلى جانب ما تشهده القارة الأفريقية بشكل عام، ومنطقتى الساحل وشرق أفريقيا على وجه الخصوص، من تحديات متلاحقة ومتزايدة، الأمر الذى يفرض تكثيف التعاون والتنسيق مع مصر وقيادتها على خلفية الثقل المحورى الذى تمثله مصر فى المنطقة والقارة بأسرها على صعيد صون السلم والأمن، وكذا المواقف المصرية الهادفة إلى تحقيق الاستقرار الإقليمى، والتى دوما ما تنعكس على الدعم المصرى الكبير لمختلف دول القارة على شتى الأصعدة.

السيسى


وأضاف المتحدث الرسمى أن اللقاء بين الرئيسين تناول أيضا التباحث حول آخر التطورات الإقليمية ذات الاهتمام المتبادل، خاصة قضية سد النهضة، حيث تم التوافق على تعزيز التنسيق والتشاور الحثيث المشترك لمتابعة التطورات فى هذا الصدد، لا سيما فى ضوء قرب تسلم السنغال رئاسة الاتحاد الأفريقى للعام الجارى.

السيسى يبحث مع رئيس السنغال قضية سد النهضة

السيسى


كما تم مناقشة سبل تعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين خلال الفترة القادمة فى مجال مكافحة الارهاب فى منطقة السـاحل، والارتقاء بقدرات القوات العسكرية الوطنية فى المنطقة لمواجهة التنظيمات الإرهابية، أخذا فى الاعتبار الجهود التى تقوم بها مصـر لمكافحة الإرهاب من خلال إقامة الدورات التدريبية لبناء مؤسسات دول الساحل والقارة ككل، وكذا رفع قدراتها فى شــتى المجالات الفنية والعسكرية، فضلا عن برامج مكافحة الفكر المتطرف المقدمة عن طريق مختلف المؤسسات المصرية الدينية العريقة بهدف إعلاء قيم الإسلام الوسطى المعتدل على مستوى القارة الإفريقية.

السيسى

 

السيسى ونظيره السنغالى يشهدان التوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون

وفى ختام المباحثات، شهد الرئيسان مراسم التوقيع على عدد من مذكرات التفاهم واتفاقيات التعاون بين البلدين الشقيقين فى مجالات الكهرباء والطاقة المتجددة، والآثار، والثقافة، والرياضة، والإعفاء المتبادل من التأشيرات لحاملى جوازات السفر الدبلوماسية ولمهمة.

ألقى الرئيس عبدالفتاح السيسى، كلمة فى المؤتمر الصحفى المشترك مع الرئيس السنغالى ماكى سال، على هامش جلسة المباحثات الثنائية بين الرئيسين السبت الماضى.

وقال الرئيس السيسى: "أخى فخامة الرئيس ماكى سال، رئيس جمهورية السنغال، السيدات والسادة، إنه لمن دواعى سرورى البالغ أن أرحب بأخى فخامة الرئيس "ماكى سال" والوفد المرافق له فى بلده الثانى مصر، والذى تربطنى به علاقة أخوة وصداقة توطدت منذ زيارتى للسنغال فى إبريل 2019، كما أود أن أنتهز هذه المناسبة لأعرب عن اعتزازى بما يجمع بلدينا وشعبينا من روابط تاريخية ممتدة.

السيسى


وفيما يتصل بمشاوراتنا اليوم، فقد تناولت بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية خلال الفترة القادمة فى شتى المجالات السياسية والاقتصادية، وأكدنا عزمنا على دفع تلك العلاقات، من خلال زيادة معدلات التبادل التجارى، وتشجيع الاستثمارات المتبادلة، إضافة إلى التأكيد على أهمية تحقيق الاستفادة القصوى من تدشين مجلس رجال الأعمال المصرى السنغالى.

وأكدنا كذلك على ضرورة تكثيف التعاون فى مجال نقل الخبرات المصرية وتوفير الدعم الفنى وبناء قدرات الكوادر الوطنية فى السنغال، وذلك من خلال مواصلة البرامج التدريبية التى تقدمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى مختلف القطاعات.

السيسى يهنئ نظيره السنغالى بقرب تولى رئاسة الاتحاد الإفريقى

تتزامن زيارة أخى الرئيس "ماكى سال" مع قرب تسلم سيادته رئاسة الاتحاد الأفريقى، وأود أن أتقدم لسيادته بالتهنئة على قرب توليه لتلك المسئولية، والتأكيد على دعمنا الكامل لسيادته خلال فترة رئاسته للاتحاد وثقتنا فى قيادته الحكيمة للعمل الأفريقى المشترك، ونجاحه فى قيادة القارة خلال تلك المرحلة التى تشهد العديد من التحديات، وعلى رأسها تعزيز جهود احتواء تفشى فيروس كورونا، والقضاء على خطر التطرف والإرهاب، إضافة إلى تفعيل التكامل الاقتصادى والتجارى بين دول القارة.

السيسى


وناقشنا تأثير جائحة كورونا على القارة الأفريقية، حيث أكدنا على أهمية تضافر الجهود القارية من أجل ضمان نفاذ كافة الدول الأفريقية للقاحات، والعمل على توطين صناعتها فى القارة، والحد من الآثار السلبية للجائحة بما يمكن دولنا الأفريقية من عودة النشاط الاقتصادى والتنموى.

السيسى: مستعدون لدعم الجهود الإفريقية لمواجهة الإرهاب والتطرف

كما تبادلنا وجهات النظر بشأن عدد من القضايا الإقليمية والدولية الراهنة، حيث أكدت على الاهتمام المصرى بجهود صون السلم والأمن وتحقيق الاستقرار فى القارة، بما فيها منطقة شرق أفريقيا والقرن الأفريقى، فضلا عن منطقة الساحل الأفريقى، والتى تشهد تطورات وتحديات متشابكة نظرا لتفاقم وتمدد الجماعات الإرهابية، وأكدت على استعدادنا لدعم الجهود الأفريقية لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف من خلال توفير برامج التأهيل وبناء القدرات عن طريق الأجهزة المصرية المتخصصة، وكذلك مؤسساتها الدينية العريقة، وذلك لإعلاء قيم الإسلام الوسطى المعتدل الذى تنادى به مصر فى سبيل القضاء على الإرهاب.

السيسى: نهر النيل مصدر للتعاون والتنمية وشريان حياة جامع للشعوب

كما تناولت مباحثاتنا التطورات الخاصة بملف سد النهضة، واستعرضت مع الرئيس السنغالى رؤية مصر المستندة إلى كون نهر النيل مصدرا للتعاون والتنمية وشريان حياة جامع لشعوب دول حوض النيل، حيث أكدت على أهمية التوصل لاتفاق قانونى عادل ومتوازن وملزم ينظم عملية ملء وتشغيل سد النهضة وفقا لقواعد القانون الدولى ومخرجات مجلس الأمن فى هذا الشأن، وذلك فى إطار زمنى مناسب ودون أية إجراءات منفردة.

كما تبادلنا الرؤى حول استضافة ورئاسة مصر للدورة الـ27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP 27 فى نوفمبر 2022، حيث أكدت اعتزام مصر أن تكون رئاستها للدورة معبرة عن تطلعات دول القارة الأفريقية وأولوياتها ذات الصلة بتغير المناخ، لاسيما وأن أفريقيا تعد أحد أكثر مناطق العالم تضررا من التبعات السلبية للظاهرة، كما أعربت من جانبى عن تطلع مصر خلال الفترة القادمة للتشاور المستمر مع السنغال، بصفتها رئيس الاتحاد الأفريقى، من أجل بلورة موقف أفريقى موحد إزاء القضايا والموضوعات ذات الأولوية للقارة التى سيتم تناولها خلال المؤتمر.

السيسى


أسعدنى لقاؤكم اليوم، وإننى أتطلع لمزيد من التعاون فيما بين بلدينا بشكل وثيق لما فيه المصلحة المشتركة لنا ولقارتنا الأفريقية، وأتمنى لجمهورية السنغال حكومة وشعبا كل الخير والاستقرار والرفاهية، وأجدد ترحيبى بكم والوفد المرافق لفخامتكم فى بلدكم الثانى مصر".

السيسى يتابع جهود إنجاز القضايا بالمحاكم المدنية ومحاكم الأسرة

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الأحد الماضى مع المستشار عمر مروان وزير العدل.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول متابعة "جهود وزارة العدل لإنجاز القضايا المتأخرة بالمحاكم، فضلا عن إعداد قاعدة البيانات التشريعية القومية".

واستعرض المستشار عمر مروان فى هذا الإطار قاعدة البيانات التشريعية القومية الصادرة عن اللجنة العليا للإصلاح التشريعى، والتى تتناول القوانين والقرارات الجمهورية وقرارات مجلس الوزراء والاتفاقيات الدولية الصادرة حتى نهاية عام 2021، حيث وجه الرئيس بدراسة سبل إتاحة هذه القاعدة الهامة والثرية لكافة الوزارات والجهات الحكومية والمهتمين بالشأن القانونى للاستفادة منها.

السيسى


كما تابع الرئيس جهود إنجاز القضايا المتأخرة بالمحاكم المدنية ومحاكم الأسرة، أخذا فى الاعتبار أن القضايا المدنية المتداولة بالمحاكم قبل عام 2020 تمثل 12% من إجمالى القضايا المدنية المتداولة فى الأول من يناير 2020، كما أن قضايا الأسرة المتداولة بالمحاكم قبل عام 2021 تمثل 3,5% من إجمالى القضايا المتداولة فى الأول من يناير 2021، موجها سيادته بقيام وزارة العدل ببلورة خطة متكاملة للانتهاء من هذه القضايا خلال العام القضائى الجارى.

وأضاف المتحدث الرسمى أن وزير العدل عرض أيضا جهود الوزارة للحد من حالات الطلاق بالتعاون مع وزارة الأوقاف ودار الإفتاء، وذلك من خلال صقل المهارات المهنية والمجتمعية للمأذونين وذلك للتأكد من وقوع الطلاق بكامل أركانه ومحاولة الصلح بين الزوجين قبل توثيق الطلاق.

كما اطلع الرئيس على مستجدات أعمال التطوير التقنى للمنظومة القضائية وما يلحق بها من إضافات، خاصة ما يتعلق باستخدام الذكاء الاصطناعى، فضلا عن الموقف التنفيذى لإنشاء مدنية العدالة بالعاصمة الإدارية الجديدة، بالإضافة إلى متابعة سيادته لتنفيذ القرارات الخاصة بإدراج العنصر النسائى من بداية السلم الوظيفى للتعيين فى كل من مجلس الدولة والنيابة العامة.

السيسى يتابع المشروعات القومية الخاصة بقطاع الاتصالات

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الإثنين الماضى مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة المشروعات القومية الخاصة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك فى إطار خطط الوزارة للمشاركة فى جهود الدولة لبناء الإنسان المصرى، والمساهمة فى خطة الحكومة للتحول الرقمى، فضلا عن تعظيم قدرات الدولة ومساندة جهود دفع التنمية فى مصر".

ووجه الرئيس فى هذا الإطار بالاستمرار فى تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبنيته الأساسية، باعتباره أحد ركائز النمو الاقتصادى والاجتماعى فى الدولة، فضلا عن دوره الهام فى توفير أفضل الخدمات للمواطنين.

كما وجه الرئيس بتعزيز الاستثمار فى الكوادر البشرية وتوفير برامج التدريب والتأهيل وبناء القدرات اللازمة لاستخدام أفضل وسائل التكنولوجيا الحديثة وتقديم مختلف الخدمات إلكترونيا، بما يتناسب مع المتطلبات الحديثة لسوق العمل.

السيسى


وذكر المتحدث الرسمى أن الدكتور عمرو طلعت عرض خلال الاجتماع الموقف التنفيذى لعدد من المشروعات فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بهدف تعزيز محور بناء الإنسان المصرى، والتى شملت سير العملية الدراسية فى "جامعة مصر المعلوماتية" والمنح التى يتم تقديمها فى هذا الإطار لأوائل الثانوية العامة للالتحاق بها، فضلا عن مشروع إنشاء مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وفى إطار جهود الحكومة للتحول الرقمى، عرض وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تطورات تنفيذ مبادرة "مصر الرقمية" التى تهدف لدعم الأداء الحكومى من خلال توفير أحدث الخدمات الرقمية للمواطنين على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى ما يتعلق بإعداد منظومة الامتحانات الرقمية، وميكنة المستشفيات الجامعية، فضلا عن استعراض الموقف التنفيذى للبنية الرقمية والخدمات المعلوماتية بمختلف محاورها فى العاصمة الإدارية الجديدة.

وفيما يتعلق بجهود تعظيم قدرات الدولة ودفع جهود التنمية، استعرض وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مشروعى إنتاج كل من الحاسبات اللوحية وكابلات الألياف الضوئية، وذلك فى ظل مساعى النهوض بتصميم وصناعة الإلكترونيات فى مصر من خلال تعميق التصنيع المحلى، فضلا عن جهود تطوير بنية الإنترنت، إلى جانب مستجدات رفع كفاءة مكاتب البريد وتزويدها بالخدمات البنكية والشهر العقارى.

الرئيس السيسى يتابع جهود تطوير شركات قطاع الأعمال العام

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الإثنين الماضى مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة جهود تطوير شركات قطاع الأعمال العام".

وعرض هشام توفيق مستجدات تطوير شركات قطاع الأعمال العام، خصوصا ما يتعلق باللوائح والنظم الإدارية والهيكلية والموارد البشرية، والتى تهدف إلى حسن إدارة أصول قطاع الأعمال العام، وميكنة إجراءات العمل، وتأهيل العنصر البشرى ودعم الكفاءات المتميزة، وقد وجه السيد الرئيس فى هذا الصدد بمواصلة جهود تطوير شركات قطاع الأعمال العام، وذلك للمساهمة بفاعلية لصالح الاقتصاد القومى وتعزيز الصناعة الوطنية وعملية التنمية المستدامة على مستوى الجمهورية.

السيسى

 

كما عرض وزير قطاع الأعمال العام الموقف التنفيذى لاستراتيجية الدولة لتعظيم استخدام سيارات الركوب الكهربائية على مستوى الجمهورية، ووجه الرئيس بالتنسيق بين مختلف الجهات الحكومية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتشجيع المواطنين على اقتناء سيارات الركوب الكهربائية، أخذا فى الاعتبار مردودها الإيجابى الهام على الدولة والمواطنين اقتصاديا وبيئيا وصحيا، على أن يتم العمل فى هذا الإطار بالشراكة مع القطاع الخاص على نشر البنية الأساسية لمحطات الشحن على أوسع نطاق على مستوى الجمهورية، فضلا عن تخصيص حافز أخضر لمالكى السيارات الكهربائية.

السيسى يبحث هاتفيا مع رئيسة المفوضية الأوروبية أوجه التعاون الثنائى

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسى مساء الإثنين الماضى اتصالا هاتفيا من أورسولا فون ديرلاين، رئيسة المفوضية الأوروبية.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاتصال تناول مناقشة تعزيز مختلف أوجه التعاون الثنائى والعمل على الارتقاء بعلاقات الصداقة واستمرار التنسيق المشترك بين مصر والاتحاد الأوروبى فى ظل ما يجمع بينهما من روابط متعددة وقوية، حيث أكد السيد الرئيس الاهتمام بتعزيز التعاون والحوار المتبادل بين الجانبين فى ضوء المصالح والتحديات المشتركة.

وأعربت رئيسة المفوضية الأوروبية عن تقدير الاتحاد الأوروبى للعلاقات القوية والمتميزة التى تجمع بين مصر والاتحاد، مؤكدة رغبة الاتحاد فى مواصلة دفع التعاون مع مصر على مختلف المستويات بالنظر إلى ما تمثله مصر من مركز ثقل للمنطقة، ومشيدة فى هذا الإطار برؤية السيد الرئيس لتحقيق التنمية الشاملة بالبلاد، والجهود الحثيثة لمكافحة الإرهاب، وتجربة مصر الناجحة فى مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية.

السيسى

 

وأضاف المتحدث الرسمى أن الاتصال تطرق إلى عدد من القضايا وتطورات الأوضاع فى المنطقة حيث أكدت السيدة "فون ديرلاين" اهتمام الجانب الأوروبى بالتنسيق الجارى مع السيد الرئيس حول العديد من القضايا الدولية والإقليمية الهامة، وكذلك فيما يتعلق باستضافة مصر لقمة المناخ العالمية COP 27 العام الحالى.

وقد توافقت الرؤى حول ضرورة استمرار التشاور وتبادل وجهات النظر وتكثيف التعاون بين الجانبين سواء على المستوى الثنائى المباشر او فى اطار المحافل الدولية بهدف العمل على التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات المختلفة التى تشهدها المنطقة، وصون السلم والأمن فى الشرق الأوسط وأفريقيا وشرق المتوسط، حتى يمكن استعادة الاستقرار بالمنطقة وتوفير مستقبل أفضل لأبنائها.

السيسى يلتقى رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الكويت

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى الثلاثاء الماضى، محمد جاسم الصقر، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الكويت، وذلك بحضور اللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس طلب نقل تحياته إلى شقيقيه صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، وسمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولى عهد دولة الكويت، مؤكدا على ما يجمع بين مصر والكويت من علاقات تاريخية راسخة على جميع الأصعدة، وموقف مصر الثابت من دعم أمن واستقرار الكويت وكل منطقة الخليج، والذى يعتبر جزء من أمن مصر القومى.

كما أكد الرئيس الدعم الكامل لتعزيز حركة التجارة البينية والمشروعات الاستثمارية المشتركة بين البلدين فى مختلف المجالات التنموية بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين، مشيرا سيادته إلى حرص الحكومة على التواصل المنتظم مع المستثمرين الكويتيين لدعم أنشطتهم فى مصر وتذليل أية عقبات قد تواجههم.

السيسى

 

ونقل محمد جاسم الصقر إلى الرئيس تحيات شقيقيه الأمير نواف الصباح، وولى العهد مشعل الصباح، مؤكدا قوة وخصوصية العلاقات التى تربط بين البلدين الشقيقين، ومثمنا دور مصر المحورى بالمنطقة، وما تمثله من دعامة رئيسية للأمن والاستقرار بالوطن العربى، فضلا عن النهضة التنموية الشاملة التى تشهدها مصر بقيادة السيد الرئيس خلال السنوات الماضية منذ بدء عملية الإصلاح الاقتصادى وتوفير مناخ جاذب للاستثمار وتعزيز بيئة الأعمال، ثم إقامة المشروعات الكبرى الجارى تنفيذها فى مختلف ربوع مصر، وما توفره من فرص استثمارية متنوعة وواعدة فى جميع القطاعات، مما أحدث نقلة نوعية لافتة فى كافة نواحى الحياة فى مصر، وهو ما انعكس على حرص رجال الأعمال الكويتيين على زيادة استثماراتهم فى مصر فى ضوء ما يلمسونه من تطور كبير وجاد فى مناخ الاستثمار فى مصر.

وأضاف المتحدث الرسمى أن اللقاء شهد التباحث حول سبل دعم مجلس الأعمال المصرى الكويتى لدوره الهام فى زيادة التواصل والتفاعل بين رجال الأعمال فى البلدين واستعراض فرص الاستثمار المتاحة وبحث المشروعات المشتركة الجديدة، خاصة فى مجالات البنية التحتية والطاقة النظيفة وتحلية المياه، فضلا عن التوافق بشأن ضرورة الاستمرار فى دورية انعقاد اللجنة المشتركة بين الجانبين لبحث سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية بين البلدين الشقيقين.

الرئيس السيسى يتابع جهود تعميق التصنيع المحلى وتنمية الصادرات

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الثلاثاء الماضى مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة جهود وزارة التجارة والصناعة لتعميق التصنيع المحلى، وتنمية الصادرات".

ووجه الرئيس فى هذا الإطار بالاستمرار فى تشجيع إنشاء المجمعات الصناعية على مستوى الجمهورية، فضلا عن العمل على الاستفادة منها فى دعم شباب المستثمرين فى مجال الصناعات المتوسطة والصغيرة، وكذلك لتوفير المزيد من فرص العمل وتعزيز عملية تعميق الإنتاج المحلى، وذلك من خلال إتاحة برامج تمويلية ميسرة لتوفير الآلات والمعدات اللازمة للمستثمرين، إلى جانب مراعاة المقومات والإمكانات والمميزات التنافسية للمحافظات المختلفة، فضلا عن الفرص الاستثمارية المتوافرة واحتياجات المناطق المقام بها المجمعات الصناعية.

السيسى


كما وجه الرئيس بتوفير كل سبل الدعم لتنمية الصادرات المصرية وتعزيز نفاذها إلى مختلف الأسواق الخارجية، خصوصا من خلال تذليل المعوقات اللوجستية ودعم عملية شحن ونقل تلك الصادرات، وكذا إنشاء مراكز تجارية دائمة ومخازن للبضائع خاصة فى الدول الأفريقية.

وذكر المتحدث الرسمى أن نيفين جامع عرضت الموقف التنفيذى لاستكمال منظومة المجمعات الصناعية بجميع المحافظات على مستوى الجمهورية من أعمال إنشاء وتخصيص وتشغيل، فضلا عن جهود متابعة تنفيذ الأنشطة المستهدفة بتلك المجمعات.

كما تم استعراض جهود الوزارة لدعم وتنمية الصادرات، حيث شهد عام 2021 ارتفاع قيمة الصادرات المصرية غير البترولية لتسجل حوالى 32.3 مليار دولار، وبمعدل نمو بلغ نحو 27% عن عام 2020، خاصة فى قطاعات المنتجات الكيماوية والأسمدة والمنتجات الجلدية والملابس الجاهزة والمنسوجات والصناعات الطبية والغذائية ومواد البناء.

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الأربعاء الماضى مع الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمرانى، واللواء أ.ح إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أ.ح إيهاب عبدالله مدير إدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة الموقف التنفيذى لعدد من المشروعات القومية فى مجالات الرقمنة وتكنولوجيا المعلومات".

ووجه الرئيس باستخدام أحدث التقنيات والأجهزة التكنولوجية فى إقامة مختلف مشروعات الاتصالات والرقمنة، مع مراعاة المبدأ الثابت بحوكمة كافة جوانب الأداء وفقا لأعلى مواصفات الجودة والاستدامة، بما يساعد على تعزيز جهود التحول الرقمى للدولة، وعلى النحو الذى يليق بالتطور الحضارى الذى تشهده مصر ورؤيتها التنموية الشاملة، مع التركيز فى هذا الصدد على توفير التدريب التقنى اللازم لرفع كفاءة الموارد البشرية وإعداد أجيال وكوادر واعدة وقادرة على تنفيذ المشروعات الرقمية على مستوى الجمهورية.

وقد تم فى هذا الإطار استعراض مستجدات الموقف التنفيذى والإنشائى لمدينة المعرفة فى العاصمة الإدارية الجديدة، والتى يتم تدشينها على أحدث النظم التكنولوجية بهدف بناء مجتمع معلوماتى يتم من خلاله دعم البحوث والابتكار فى التقنيات المتقدمة، وجذب استثمارات الشركات التكنولوجية العالمية.

السيسى


كما تم عرض سير العمل فى عدد من المشروعات التكنولوجية القومية على مستوى الدولة، والتى تهدف إلى نشر ثقافة الإبداع واكتشاف ودعم المبتكرين من الطلاب والباحثين ورواد الأعمال، ليصبحوا عناصر فاعلة تسهم فى تحقيق التحول الرقمى فى مختلف قطاعات الدولة، خصوصا مشروع إنشاء فروع لمعهد تكنولوجيا المعلومات بجامعات المنصورة والمنوفية والمنيا وقنا وسوهاج وأسوان، وكذا مشروع إنشاء مجمع الإبداع التكنولوجى بالإسماعيلية، إلى جانب مشروع إنشاء مراكز "إبداع مصر الرقمية" فى بنها والفيوم وبورسعيد.

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى الأربعاء الماضى مع اللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمرانى، واللواء أ.ح إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أ.ح إيهاب عبدالله مدير إدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية، واللواء أشرف العربى رئيس المكتب الاستشارى بالهيئة الهندسية، واللواء أيمن سليمان مساعد رئيس الهيئة الهندسية للتسليح، والعميد عبد العزيز الفقى مساعد رئيس الهيئة الهندسية لتصميمات الطرق، والدكتور طارق الخضيرى مدير عام مصنع "إبداع" للرخام، والمهندس أحمد فايز رئيس مجلس إدارة المكتب الهندسى للتخطيط والعمارة.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة الموقف التنفيذى لعدد من مشروعات الهيئة الهندسية على مستوى الجمهورية".

وقد اطلع الرئيس فى هذا الإطار على سير العمل فى بعض المشروعات الإنشائية بالعاصمة الإدارية الجديدة، خاصة ساحة الشعب، والبرلمان، وساحة المعارض، فضلا عن التصميمات الهندسية الداخلية والأعمال الفنية المتنوعة لمسجد مصر التابع لمركز مصر الثقافى الإسلامى، وما يضمه من قاعات مناسبات، ودار القرآن الكريم.

السيسى


كما تناول الاجتماع سير العمل بعدد من المشروعات الإنشائية القومية، خاصة مشروعات الطرق والمحاور، بما فى ذلك تطوير الطريق الدولى الساحلى من مرسى مطروح إلى السلوم، وتطوير طريق الطور سانت كاترين، فضلا عن تطوير تقاطع طريق السويس مع محور شينزو آبى.

كما تم استعراض عملية التطوير الجارية بمنطقة الرويسات فى شرم الشيخ، حيث وجه السيد الرئيس بمواصلة العمل على تطوير المنطقة بشكل متكامل وشامل لمختلف الخدمات، بما يصب فى صالح السكان.

وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس اطلع أيضا على الموقف التنفيذى الحالى بشأن جهود ترميم وتجديد مقامات وأضرحة آل البيت، خاصة ضريح سيدنا الحسين، حيث أكد الرئيس على أن تشمل عملية التطوير الخدمات والمرافق المحيطة بمواقع الأضرحة، بما فى ذلك الطرق والميادين والمداخل المؤدية لها.

الرئيس السيسى يتوجه للصين للمشاركة فى افتتاح دورة الألعاب الأولمبية

توجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، أمس الخميس، إلى جمهورية الصين الشعبية، لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الرابعة والعشرين، والتى ستعقد بالعاصمة الصينية بكين يوم 4 فبراير الجارى".

وقال السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن مشاركة الرئيس السيسى فى هذا الحدث الرياضى العالمى الضخم تأتى تلبيةً لدعوة الرئيس الصينى "شى جين بينج"، فى ضوء العلاقات الوثيقة والاستراتيجية التى تربط مصر والصين.

مصر  والصين


وأوضح المتحدث الرسمى أن برنامج زيارة الرئيس إلى الصين يتضمن أيضًا عقد مباحثات قمة مع الرئيس الصينى "شى جين بينج"، لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية التى تشهد طفرة نوعية خلال الأعوام الأخيرة على كل المستويات، بما يحقق المصالح المشتركة للدولتين والشعبين الصديقين، فضلاً عن مواصلة المشاورات والتنسيق المتبادل حول عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

السيسى يصل إلى بكين لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسى، مساء أمس الخميس إلى جمهورية الصين الشعبية، لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الرابعة والعشرين، والتى ستعقد بالعاصمة الصينية بكين يوم 4 فبراير الجارى"، صرح بذلك السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية.

السيسى


وكان راضى صرح بأن مشاركة الرئيس فى هذا الحدث الرياضى العالمى الضخم تأتى تلبية لدعوة الرئيس الصينى "شى جين بينج"، وذلك فى ضوء العلاقات الوثيقة والاستراتيجية التى تربط مصر والصين.

السيسى
السيسى


وأوضح المتحدث الرسمى أن برنامج زيارة الرئيس إلى الصين يتضمن أيضا عقد مباحثات قمة مع الرئيس الصينى "شى جين بينج"، لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية التى تشهد طفرة نوعية خلال الأعوام الأخيرة على كل المستويات، بما يحقق المصالح المشتركة للدولتين والشعبين الصديقين، فضلا عن مواصلة المشاورات والتنسيق المتبادل حول عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

السيسى يهنئ المصريين ومنتخب مصر بالصعود لنهائى أمم إفريقيا

توجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، مساء الخميس، بخالص التهنئة لكل المصريين بعد صعود منتخبنا الوطنى لكرة القدم إلى المباراة النهائية بكأس الأمم الإفريقية.

وكتب الرئيس السيسى عبر حسابه على فيسبوك: "وإننى إذ أهنئ أبطال منتخبنا وجهازهم الفنى، أود أن أشيد بروحهم القتالية وأدائهم العالى وعزيمتهم التى لا تلين".

وأكد الرئيس: "لقد أثبت أبنائى اللاعبون أن المصرى قادر على صنع المستحيل وتحدى أى صعب والوصول إلى هدفه بتوفيق الله.. شكرا لكم؛ لقد أسعدتمونا جميعا، وبلدكم فخور بكم".

السيسى

 

وحقق المنتخب الوطنى الفوز أمام نظيره الكاميرونى، اليوم الخميس، فى المباراة التى جمعت الفريقين فى نصف نهائى كأس الأمم الإفريقية 2021.

وحسم التعادل السلبى نتيجة الوقت الأصلى للمباراة والذى تبادل فيه المنتخب الوطنى ونظيره الكاميرونى السيطرة، رغم القرارات الغريبة من الجامبى بكارى جاساما حكم المباراة، والتى جاءت ضد المنتخب المصرى.

واحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافى، والذى انتهى كذلك بالتعادل السلبى، لينتقلا إلى ركلات الترجيح، والتى انتهت لصالح المنتخب الوطنى بنتيجة 3-2 بعد تألق محمد أبو جبل حارس مرمى الفراعنة والذى تصدى لركلتى جزاء.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار