البث المباشر الراديو 9090
مؤتمر وزارة التعليم العالي
استعرض وزير التعليم العالى والبحث العلمى، تقريرًا مقدمًا من محمد زهران رئيس الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء، حول استضافة الهيئة لفعاليات اجتماع المجلس العلمى، ومجلس إدارة المركز الجهوى للاستشعار من البعد لدول شمال إفريقيا فى دورته 29، خلال الفترة من 30 يناير الجارى، وحتى 1 فبراير المقبل.

وأشار التقرير إلى أنه خلال فعاليات الاجتماع ألقى محمد زهران كلمة افتتاحية، أشار فيها إلى أهم الأنشطة والمجالات البحثية الموجودة بالهيئة القومية للاستشعار من البعد، والمشروعات القومية التى تنفذها الهيئة فى مصر؛ لدعم جهود الدولة المصرية فى التنمية المستدامة، مستعرضًا أبرز الخدمات العلمية للباحثين والهيئات البحثية التى تقدمها الهيئة من خلال معاملها المركزية الحديثة.

ومن جانبهما، استعرض كل من عبدالله جاد رئيس المجلس العلمى، والهادى قشوط مدير عام المركز الجهوى للاستشعار من البعد لدول شمال إفريقيا عددًا من المشروعات الهامة، منها: دراسة البيئة الساحلية، والتصحر، والذى يشترك فيه كل من دول (تونس، ومصر، وموريتانيا، والمغرب، والجزائر، وليبيا، والمنظمة العربية للتنمية الزراعية)، إضافة إلى مشروع النظام القانونى لأنشطة الفضاء، ومشروع مسح الموارد الزراعية بالوطن العربى، ومشروع إدارة الموارد الطبيعية والمياه لدول شمال إفريقيا (موريتانيا، الجزائر، المغرب، تونس، مصر، ليبيا).

وخلال الاجتماع أيضًا، استعرض سنان الباشا مدير إدارة مركز الاستشعار من البعد بتونس تقريرًا حول عقد المؤتمر الدولى للعلوم وتكنولوجيا جغرافيا الجيوفضائية الثالث TeanGeo 2020 لدول شمال إفريقيا خلال عام 2022.

كما ناقش الاجتماع إمكانية تحقيق طلب المركز الجهوى بتنفيذ دبلوم مهنى متخصص فى مجال الاستشعار من البعد ونظم المعلومات الجغرافية، كنموذج محاكاة للدبلوم المهنى المقام بالشراكة بين الهيئة وجامعة عين شمس.

جدير بالذكر أن المركز الجهوى للاستشعار من البعد لدول شمال إفريقيا مقره دولة تونس الشقيقة، وهو منظمة إقليمية تتمتع بجميع الامتيازات والحصانات التى تمتاز بها المنظمات الدولية، وقد أنشئ أكتوبر 1990 بعد التوقيع على القانون التأسيسى له من الدول الأعضاء بشمال إفريقيا (الجزائر، موريتانيا، المغرب، تونس، ليبيا)، ثم التحقت بعدها كل من مصر والسودان.

ويهدف المركز إلى تشجيع المؤسسات فى الدول الأعضاء على استعمال تقنيات الاستشعار من البعد فى مجالات التنمية المستدامة والبحث العلمى، ونقل التكنولوجيات، وبناء القدرات العلمية المتخصصة للدول الأعضاء.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار