البث المباشر الراديو 9090
الدكتورة وئام عثمان، رئيس قسم العلوم السياسية بجامعة بورسعيد
كشفت الدكتورة وئام السيد عثمان، أستاذ العلوم السياسية بجامعة بورسعيد، السبب وراء إطلاق عملية "طوفان الأقصى"، خاصة في التوقيت.

وقالت، خلال استضافتها في برنامج "من القاهرة" المذاع على قناة النيل للأخبار، إن إطلاق عملية ضخمة من قبل المقاومة الفلسطينية "متمثلة في حركة حماس كأحد أذرعها"، في هذا التوقيت خاصة، السبب الرئيس وراءه هو اشتداد غطرسة العدو الإسرائيلي بالاعتداء على المقدسات الإسلامية وخاصة المسجد الأقصى والانتهاكات التي يرتكبونها بحق الفلسطينيين.

 

وتابعت: "حركة حماس تعد العدة منذ زمن لهذا الاختراق لصفوف القوات الإسرائيلية، وإذا كانت حرب أكتوبر اختراقًا لخط بارليف، فإن أحداث 7 أكتوبر لهذا العام هي اختراق للقبة الحديدية وأسطورة الـ 210 ملايين دولار للدفاع ضد الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى والقضئق المدفعية، وذلك بإطلاق 5000 صاروق من قبل المقاومة ضد إسرائيل ومستوطناتها".

وتحدث الدكتور وئاء عثمان عن القسوة التي تتصف بها رد الفعل الإسرائيلي على كل عملية للمقاومة قائلة: "هذا العام كان أقسى رد فعل من إسرائيل في قصف المدنيين الفلسطينيين، ولكن لأسباب عدة منها نفسية وعسكرية بسبب وقوع الأحداث في شهر أكتوبر تحديدًا وبعد يوم واحد من ذكرة انتصارات أكتوبر، إلى جانب الأسرى من الجانب الإسرائيلي والذين كان من ضمنهم قائد إسرائيلي كبير للمنطقة الجنوبية العسكرية فضلا عن سبب داخلي يتمثل في الاحتجاجات التي تجتاح الشارع الإسرائيلي منذ يناير 2023 ضد حكومة نتنياهو والتي تتصاعد بسبب التعديلات القضائية".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز