البث المباشر الراديو 9090
صور
استقبل خالد عبد العال محافظ القاهرة، بديوان عام المحافظة، وفد مقاطعة شينجيانج الصينية برئاسة جانج تشون لين نائب الأمين للجنة الحزب الشيوعي الصيني بمقاطعة شينجيانج.

وذلك في إطار دعم العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون وتنمية الشراكة وتبادل الخبرات بين الجانبين في شتى المجالات.

وأكد محافظ القاهرة، أن اجتماع اليوم مع وفد يمثل منطقة شنجيانج يعكس عمق روابط الأخوة والصداقة التي تجمع بين البلدين الصديقين مصر والصين وهو ما يبدو جليًا فى العلاقات الوطيدة التى تجمع بين الرئيس عبد الفتاح السيسى ورئيس دولة الصين الصديقة.

وأشار محافظ القاهرة، إلى أن هناك تشابه بين مقاطعة شنجيانج وبين محافظة القاهرة فكلتاهما تنتميان إلى حضارة عريقة ونهضة معاصرة، مؤكدًا أن التقدم الهائل ومشروعات البنية التحتية الكبرى التي تم إنشاؤها في شنجيانج في السنوات الأخيرة في مجالات النقل والحفاظ على المياه وبناء الطرق والمطارات ومحطات توليد الطاقة العملاقة بقدرات هائلة يتشابه مع النهضة الحضارية الكبرى التي شهدتها مصر منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، حيث تم إنشاء الطرق والمدن الجديدة على طراز المدن الذكية، كالعاصمة الإدارية الجديدة، كما تم القضاء على العشوائيات.

وأكد محافظ القاهرة، أن العاصمة لها علاقات صداقة وتعاون وتبادلات في العديد من المجالات مع عدد كبير من المقاطعات والمدن الصينية التي ترتبط بمذكرات تفاهم واتفاقيات صداقة مع محافظة القاهرة.

وأضاف خالد عبدالعال، أن القاهرة تشتهر بكونها مقصدًا سياحيًا عالميًا، بما تزخر به من آثار ومعالم سياحية، فهي تتميز بالرواج التجارى، والتقدم الصناعى، والمشروعات القومية مشيرًا إلى تطلع القاهرة إلى الإستفادة من الخبرات العميقة والمتراكمة لدى شنجيانج وبحث إمكانية وطرق تفعيل أنشطة التعاون بين الجانبين في في كافة المجالات.

وأكد جانج تشون لين نائب الأمين للجنة الحزب الشيوعى الصينى بمقاطعة شينجيانج ورئيس الوفد الصينى أن مصر والصين تمتلكان حضارتين عريقتين تمتدان فى عمق التاريخ، مشيرًا إلى أن مصر أول دولة عربية وأفريقية تقيم علاقات مع الصين الجديد، وأن العلاقات الوطيدة بين الرئيسين المصرى والصينى جعل الشراكة الاستراتيجية شاملة بين البلدين ونموذج للعلاقات بين الصين والدول العربية، مهنئًا مصر بالانضمام للبريكس مؤكدًا أنها ستؤدى إلى مزيد من التعاون بين الجانبين.

وعبر رئيس الوفد عن تطلعه لتعزيز التفاهم بين الجانبين عن طريق التعاون بين الجانبين فى مجالات الطاقة وغيرها من المجالات الاقتصادية لتشابه القدرات بين الجانبين فى هذا المجال مطالبًا بالسماح للشركات الصينية العاملة فى مجال الطاقة بتبادل الخبرات مع مصر.

كما طلب رئيس الوفد الصينى تعميق التعاون بين الجانبين فى حماية البيئة والزراعة وتعزيز التعاون بين المعاهد والجامعات بالقاهرة فى مجالات البحث العلمى، مؤكدًا استعداد مقاطعة شينجيانج توفير منح دراسية للطلاب المصريين خاصة طلاب محافظة القاهرة سنويًا.

وأكد رئيس الوفد عن رغبته فى توسيع التبادل الإنسانى بين الجانبين بتعزيز التواصل فى مجال الثقافة لتوطيد الصداقة والتفاهم بين الشعبين عن طريق تبادل الفرق الفنية والمعارض التراثية كما طالب رئيس الوفد بتبادل الخبرات فى مجالات علم الآثار وترميم وحفظ التراث الثقافى.

ودعا رئيس الوفد، محافظ القاهرة لزيارة مقاطعة شينجيانج لاستمرار التباحث حول أوجه التعاون بين الجانبين.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار