البث المباشر الراديو 9090
غزة
تصدر تحذير مصر من مطالبة الجيش الإسرائيلي سكان قطاع غزة وممثلي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في القطاع، بمغادرة منازلهم خلال 24 ساعة والتوجه جنوبًا، اهتمامات الصحف الصادرة صباح اليوم السبت.

ففي الأهرام وتحت عنوان: مصر ترفض إنذار إسرائيل للفلسطينيين بإخلاء شمال غزة، ذكرت الصحيفة أن مصر حذرت فى بيان صادر عن وزارة الخارجية، أمس، من مطالبة الجيش الإسرائيلي سكان قطاع غزة وممثلي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في القطاع، بمغادرة منازلهم خلال 24 ساعة والتوجه جنوباً.

وأكدت مصر، أن هذا الإجراء يعد مخالفة جسيمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، وسوف يعرض حياة أكثر من مليون مواطن فلسطيني وأسرهم لمخاطر البقاء في العراء دون مأوى في مواجهة ظروف إنسانية وأمنية خطيرة وقاسية، فضلاً عن تكدس مئات الآلاف في مناطق غير مؤهلة لاستيعابها.

وطالبت مصر الحكومة الإسرائيلية بالامتناع عن القيام بمثل تلك الخطوات التصعيدية، لما سيكون لها من تبعات خطيرة على الأوضاع الإنسانية في غزة، كما طالبت مجلس الأمن بالاضطلاع بمسؤوليته لوقف هذا الإجراء، ودعت مصر الأمم المتحدة، والأطراف الفاعلة دولياً إلى التدخل للحيلولة دون المزيد من التصعيد غير محسوب العواقب في قطاع غزة.

وفي السياق ذاته وتحت عنوان "في اجتماعات منفصلة مع وزير الخارجية الأمريكي.. عباس وعبدالله الثاني يحذران من تهجير الفلسطينيين لدول الجوار"، ذكرت صحيفة الأهرام أن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني حذر - خلال لقائه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في عمان أمس - من أية محاولة لتهجير الفلسطينيين من جميع الأراضي الفلسطينية أو التسبب في نزوحهم، مؤكدا ضرورة عدم ترحيل الأزمة إلى دول الجوار ومفاقمة قضية اللاجئين.

وحذر العاهل الأردني - وفقا لبيان صادر عن الديوان الملكي - من انتهاج سياسة العقاب الجماعي تجاه سكان قطاع غزة، مؤكدا ضرورة حماية المدنيين الأبرياء من الجانبين، انسجاما مع القيم الإنسانية المشتركة والقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني‪.‬

وأضافت الصحيفة أن خلال لقائه وزير الخارجية الأمريكي أيضا، شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على ضرورة وقف العدوان الإسرائيلي على أبناء الشعب الفلسطيني بشكل فوري، وحمايتهم، والرفض الكامل لتهجير أبناء القطاع، ووصف مثل تلك المسألة بمثابة نكبة ثانية للشعب الفلسطيني، كما حث عباس على ضرورة السماح بفتح ممرات إنسانية عاجلة لقطاع غزة، وتوفير المستلزمات الطبية، وإيصال المياه والكهرباء والوقود للمواطنين هناك‪.‬

وتحت عنوان شكري يتابع "تطورات غزة" مع وزيري خارجية المملكة المتحدة والنمسا، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن وزير الخارجية سامح شكري تلقى اتصالا هاتفيًا من وزير الخارجية وشئون الكومنولث والتنمية للمملكة المتحدة چيمس كليڤرلي؛ لمتابعة التطورات الخطيرة التي يشهدها قطاع غزة.

ونقلت الصحيفة تصريحات للسفير أحمد أبوزيد المتحدث الرسمي ومدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، والتي أكد خلالها أن محادثات الوزيرين ركزت على تناول كافة أبعاد ومخاطر التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة، بما في ذلك دعوة المواطنين لترك منازلهم والانتقال إلى جنوب القطاع، حيث أكد الوزير شكري لنظيره البريطاني ضرورة الوقف الفوري للقصف الإسرائيلي العنيف والتهديد بالهجوم البري، نظراً لما سينطوي عليه هذا التصعيد من تعريض حياة مئات الآلاف من الفلسطينيين لمخاطر جمة لا يمكن التنبؤ بعواقبها.

كما أشارت الصحيفة إلى الاتصال الهاتفي الذي تلقاه وزير الخارجية من نظيره النمساوي ألكسندر شالنبرج، موضحة أن الوزير سامح شكري أكد، خلال الاتصال، ضرورة الوقف الفوري للقصف الإسرائيلي وأي عمليات عسكرية في غزة، والكف عن تعريض المدنيين لهذا القدر من المعاناة الإنسانية.

وتحت عنوان: "حملة السيسي تتبرع بالدم للشعب الفلسطيني"، ذكرت صحيفة الجمهورية أن المستشار محمود فوزي رئيس الحملة الرسمية للمرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي أعرب عن تشرفه بالتواجد هو وأعضاء الحملة في المجلس القومي لنقل الدم؛ للتبرع بالدم للشعب الفلسطيني الشقيق.

وأضاف المستشار محمود فوزي أن وقوف الشعب المصري مع فلسطين هو موقف ثابت للدولة المصرية، على المستوى الإنساني والعربي والأمن القومي، داعيا كل مواطن مصري قادر على التبرع بالدم، أن يتوجه فورًا للتبرع بالدم، مؤكدًا أن هذه المواقف تكشف معادن الرجال.

وأشاد بمواقف القيادة السياسية المصرية الحكيمة والواعية، متمنيًا أن تمر هذه المحنة بكل خير على مصر وفلسطين، وأن يعم السلام، مشيرًا إلى كلمة الرئيس السيسي التي ألقاها عقب حفل تخرج الكليات العسكرية أمس الأول الخميس، واصفًا إياها بـ "الكلمة القوية واضحة المعالم والخطوط".

ودعا فوزي وسائل الإعلام كافة إلى تحفيز المصريين جميعًا على الوقوف بجوار أشقائهم الفلسطينيين عن طريق التبرع بالدم.

وحول الانتخابات الرئاسية، وتحت عنوان (الوطنية للانتخابات تختتم استقبال طلبات الترشح للرئاسة.. اليوم)، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار حازم بدوي رئيس الهيئة، تغلق باب تلقي طلبات راغبي الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية 2024، وذلك اليوم السبت في تمام الساعة الثانية ظهرًا وفق الجدول الزمني للعملية الانتخابية، والذي سبق إعلانه.

وأضافت أن لجنة تلقي طلبات الترشح برئاسة المستشار أحمد بنداري، والذي يشغل أيضا رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة، باشرت أعمالها من 5 أكتوبر الماضي، اعتبارا من التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساءً، فيما عدا غدًا وهو اليوم العاشر والأخير الذي ينتهي في الثانية ظهرًا.

وأشارت إلى أن على مدى أيام عمل اللجنة، استقبلت راغبي الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية المكتملة أوراقهم في ضوء ما سبق وحددته الهيئة الوطنية للانتخابات في قراراتها التنظيمية للعملية الانتخابية، والتي أعقبت مباشرة الإعلان عن دعوة الناخبين والجدول الزمني للانتخابات، للقبول المبدئي والتي تتضمن الأوراق الثبوتية ونتائج تقارير الكشف الطبي الصادر عن اللجان الطبية المتخصصة التابعة لوزارة الصحة، فيما حاز كل من تقدموا للترشح تزكيات - على اختلاف عددها - من أعضاء مجلس النواب، فيما كانت الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي، وحدها، التي تقدمت بجانب التزكيات البرلمانية، بنماذج تأييدات المواطنين والتي ناهزت المليون من مختلف المحافظات.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار