البث المباشر الراديو 9090
وزير التعليم العالي
أصدر أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، قرارًا بغلق مقر المنشأة المسماة "أكاديمية بلس" والكائن مقرها بحدائق الأهرام – الدور الثاني - محافظة الجيزة.

وتروج لنفسها عبر مواقع التواصل الاجتماعي بقبول طلاب الثانوية العامة والأزهرية وما يعادلها من الدبلومات الفنية والفندقية وجميع المؤهلات من مجموع 50%، وكذلك الدعاية عن قسم خاص لراسبي الثانوية العامة والشهادة الإعدادية والدعاية عن بدء دراسة البكالوريوس المهني لطلاب الثانوية العامة والدبلومات الفنية بمجموع 50%، كما قامت بالترويج لنفسها بأنها تقدم تخصصات فى أقسام " قسم البترول – قسم إدارة الأعمال - قسم نظم المعلومات – قسم الصحافة والأعلام – قسم التمريض – قسم إدارة الأعمال".

وخاطب أيمن عاشور كل من اللواء محافظ الجيزة لإعمال شأن المحافظة نحو اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لتنفيذ القرار الوزاري بالغلق الإداري، والدكتور وزير التموين والتجارة الداخلية؛ لإعمال شأن الوزارة، وذلك في ضوء السجل التجاري الصادر للمنشأة المذكورة.

وأشاد الوزير بجهود لجنة الضبطية القضائية في التصدي لهذه الكيانات، موجهًا بتكثيف جهودها خلال الفترة المقبلة؛ لمداهمة أية كيانات وهمية أو مقرات تمارس أنشطة تعليمية، دون الحصول على ترخيص؛ حفاظًا على مصالح الطلاب وأولياء الأمور وضمانًا لعدم التلاعب بهم.

جاء ذلك في ضوء تقرير قدمه السيد عطا رئيس قطاع التعليم بالوزارة بشأن عمل لجنة الضبطية القضائية، مؤكدًا أن لجنة الضبطية القضائية مستمرة في التصدي للكيانات الوهمية تنفيذًا لتوجيهات الوزير، مطالبًا أولياء الأمور بعدم الانسياق وراء هذه الكيانات الوهمية.

وصرح عادل عبدالغفار المُستشار الإعلامي والمُتحدث الرسمي للوزارة، أن لجنة رصد الأنشطة التسويقية للكيانات الوهمية على مواقع التواصل الاجتماعي المُختلفة تواصل عملها على مدار الساعة، وترفع تقاريرها الدورية بشكل أسبوعي لوزير التعليم العالي؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد هذه الكيانات الوهمية، مشيرًا إلى أنه في إطار التنسيق مع وزارة العدل تمت زيادة عدد أعضاء لجان الضبطية القضائية بوزارة التعليم العالي؛ لتكثيف حملاتها خلال الفترة المُقبلة.

وأضاف المُتحدث الرسمي أنه تم إعداد قائمة بالمؤسسات التعليمية المُعتمدة من وزارة التعليم العالي للمرحلة الجامعية الأولى (البكالوريوس، الليسانس)، ويتم تحديثها بشكل مُستمر، ونشرها على الموقع الإلكتروني لوزارة التعليم العالي، وصفحات التواصل الاجتماعي الرسمية للوزارة، والموقع الإلكتروني للمجلس الأعلى للجامعات، وذلك للاطلاع عليها من جانب الطلاب وأولياء الأمور، حتى لا يقعوا فريسة للكيانات الوهمية، وفي حالة الرغبة في التأكد من شرعية أي مؤسسة أكاديمية.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار