البث المباشر الراديو 9090
مساعدات غزة
مسيرة عطاء كبرى تقدمها مؤسسة حياة كريمة في مناحي حياة الإنسان المصري كافة، منذ إطلاق الرئيس عبد الفتاح السيسي للمبادرة قبل 5 سنوات، وكان ذلك في 2 يناير 2019. وواصلت حياة كريمة، دعمها للأشقاء في غزة من خلال إطلاق مبادرة «من إنسان لإنسان»، للمشاركة في إرسال المساعدات الإغاثية بشكل دوري، وتكثيفًا لدورها الإغاثي والإنساني.

واستهدفت مبادرة «من إنسان لإنسان» بشكل أساسي، دعم الأشقاء في فلسطين، وعملت مبادرة «من إنسان لإنسان» على تجهيز كميات أكبر من المواد الإغاثية الموجهة لصالح أهالي غزة.

وتأتي مبادرة «من إنسان لإنسان» انطلاقا من شعار المؤسسة «حياة كريمة.. من إنسان لإنسان»، وتستهدف تعزيز دور مؤسسة حياة كريمة بكافة الأنشطة التنموية المحلية والدولية.

من إنسان لإنسان

وانقسمت مبادرة من إنسان لإنسان إلى عدة مراحل، وجاءت المرحلة الأولي من «من إنسان لإنسان» تحت شعار من طفل لطفل، واعتمدت على مشاركة الأطفال في تجهيز المساعدات الموجهة لفلسطين.

ويشمل برنامج "من طفل لطفل" لقاء مع إدارة مؤسسة حياة كريمة، وعمل جولة تعريفية بقطاعات المؤسسة والتعرف على مشروعاتها وأدوارها في المجتمع المصري والدولي، والتعرف على كيفية نشأة مؤسسة حياة كريمة الشبابية ودعم القيادة المصرية لها، والتعريف بالقضية الفلسطينية وأهمية المساعدات الموجهة لها.

من إنسان لإنسان

وساهمت المرحلة الأولى من مبادرة «من إنسان لإنسان» إلى رفع التوعية لدى الأطفال والنشء حول أهمية القضية الفلسطينية ودور مصر القيادي في دعمها على مدار التاريخ.

وخاطبت مبادرة «من إنسان لإنسان» مختلف المراحل العمرية، والتركيز على الجوانب الإنسانية (سواء ثقافيا - ماديا - معنويا)، بهدف نشر التوعية الثقافية معتمدة على الحكاية، والتجارب الفعلية، وإعلاء معاني المشاركة والتطوع لدى الأطفال والشباب، والمساهمة في دعم القضية الفلسطينية.

من إنسان لإنسان

وعملت مؤسسة حياة كريمة على إيصال المرحلة الأولى من قوافل المساعدات لأهالينا في غزة، واستعدادًا لتجهيز المرحلة الثانية من القوافل الإغاثية؛ استقبلت مؤسسة حياة كريمة، طلاب المدارس لمشاركتهم في مبادرة "من إنسان لإنسان" لدعم الأشقاء الفلسطينيين، من خلال تجهيز المواد الإغاثية والمساعدات الموجهة لقطاع غزة.

وفي إطار المشاركة الاجتماعية لطلاب المدارس، استقبلت المؤسسة عددًا من طلاب المدارس بكافة أنواعها (الحكومية والخاصة والدولية)، بشكل يومي في مقرها الرئيسي؛ للمشاركة في عمليات التجهيز مع متطوعي المؤسسة، الذين بدورهم تقدموا للتطوع بمؤسسة حياة كريمة نيابة عن مدارسهم، فضلًا عن قيام عدد من الطلاب بتقديم التبرعات لأهالي فلسطين.

من إنسان لإنسان

وتواصل حياة كريمة تقديم الدعم غير مسبوق للقضية الفلسطينية، وإرسال أطنان من المساعدات الإغاثية والإنسانية إلى قطاع غزة، كنوع من الدعم في أصعب الأوقات.

وتأتي هذه الجهود المتواصلة من الدعم تحت شعار "مسافة السكة لأهالينا في فلسطين"، حيث تنطلق شاحنات مساعدات من المواد الغذائية والمياه والمستلزمات الطبية اللازمة، يوميا لأهالي غزة لميناء رفح البري.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار