البث المباشر الراديو 9090
جانب من اللقاء
استقبل السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، دومينيك جوه، سفير جمهورية سنغافورة بالقاهرة، وبحثا التعاون في مجال استنباط أصناف الأرز قليلة استهلاك المياه والاستزراع السمكي وتبادل السلع الزراعية.

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

ورحب القصير، بالسفير السنغافوري، مؤكدا العلاقات المتميزة بين مصر وسنغافورة، التي تشهد توافقا في الآراء حول العديد من القضايا الدولية، معربا عن سعادته بحجم استثمارات الجانب السنغافوري في مصر بالعديد من المجالات.

كما رحب الوزير، بالتعاون مع سنغافورة في تجربة زراعة هذا الصنف من الأرز في مصر وإقامة التواصل المباشر بين خبراء الجانبين لتقييم تجربة زراعته تحت الظروف المصرية خاصة فيما يتعلق بترشيد المياه.

وأشار إلي أهمية دور التكنولوجيا الزراعية في تحقيق الأمن الغذائي للشعوب وهو ما يتفق عليه الجانبان.

القصير وجه بإعداد مذكرة تفاهم تتضمن مجالات التعاون خاصة تجربة أصناف الأرز في الظروف المناخية بالبلدين، وكذلك الاستزراع السمكي للاستفادة من خبرة الجانب السنغافوري في هذا المجال، وتبادل التكنولوجيات الزراعية والبحوث التطبيقية، بالإضافة إلى تطوير حجم ميزان التبادل التجاري بين البلدين في ضوء ما تتمتع به المنتجات الزراعية المصرية من جودة عالية حيث تلقى استحسانا وإقبالا من المستهلكين في أسواق دول جنوب شرق آسيا.

من ناحيته تقدم "دومينيك" بالشكر إلى وزير الزراعة على اللقاء، متفقا معه على أن هناك مجالات زراعية يمكن تحقيق التعاون بشأنها مثل تجربة زراعة صنف أرز «التيماسيك» الذي جرى تطويره في معامل أبحاث لشركة حكومية في سنغافورة ويمتاز بترشيده للمياه.

السفير السنغافوري أشار أيضا إلى أهمية التعاون مع خبراء وزارة الزراعة المصرية، مؤكدا دعمه لإقامة التواصل مع النظراء في سنغافورة لتحقيق مزيدا من التباحث والتشاور حول سبل تدعيم علاقات التعاون الزراعي الثنائي بين البلدين.

في نهاية اللقاء أكد الوزير على أهمية استمرار التواصل بين الجانبين خلال الفترة المقبلة من أجل إنهاء مذكرة التفاهم للتعاون العلمي والبحثي في المجالات الزراعية ذات الاهتمام المشترك والتوقيع عليها في اقرب وقت، وفتح الأسواق في سنغافورة لمزيد من المنتجات الزراعية المصرية.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار