البث المباشر الراديو 9090
وزير التنمية المحلية
عقد هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، اجتماعاً اليوم الأربعاء، مع طارق الفقي، محافظ سوهاج، بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، لمناقشة واستعراض المشروعات الخدمية والتنموية التى تهم المواطن السوهاجي فى مختلف المجالات.

وتناول اللقاء متابعة الموقف التنفيذي لبرنامج التنمية المحلية في صعيد مصر والممول من البنك الدولي والحكومة والذي يتم تنفيذه بمحافظتي سوهاج وقنا.

وأكد آمنة أن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر يحظى باهتمام كبير من القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء بصفته رئيس لجنة تسيير البرنامج، ومن كل الوزارات الشريكة في التنفيذ، لافتاً إلى أن البرنامج ساهم خلال الفترة الماضية في النهوض بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بمحافظة سوهاج، حيث نجح البرنامج بها حتى الربع الثالث من العام المالي 2023- 2024 في تنفيذ 2676 مشروعا بإجمالي استثمارات بلغت 10.8 مليار جنيه.

وأوضح وزير التنمية المحلية أن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر يعمل على قدم وساق في محافظة سوهاج لتحقيق طفرة تنموية حقيقية على أرض المحافظة ويعتمد على منهجية فريدة تعتمد على تعزيز تنافسية المحافظات وتمكينها من قيادة عملية التنمية الاقتصادية المحلية وتقديم الخدمات عالية الجودة للمواطنين، من خلال المكون الأول والذى يركز على تحسين تنافسية المحافظة من خلال رفع كفاءة المناطق الصناعية وتحسين نظام الإدارة بها بالإضافة إلى تطوير التكتلات الاقتصادية ذات الميزة التنافسية بها، وتحسين الخدمات الموجهة للمواطنين والأعمال، وتوفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة، إضافة إلى المكون الثاني والذي يهتم بتنفيذ مشروعات خدمية للمواطنين في قطاعات الصرف الصحي ومياه الشرب والطرق المحلية والتطوير الحضري وتحسين البيئة وغيرها من مجالات عمل الإدارة المحلية.

ومن جانبه، أكد محافظ سوهاج على المتابعة المستمرة لمعدلات تنفيذ المشروعات الجارية ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بما يساهم في الانتهاء منها ودخولها الخدمة أمام المواطنين وبصفة خاصة في القطاعات الاقتصادية وتوفير فرص العمل وتحسين الخدمات بما يحقق رضا المواطنين بالمحافظتين عن تلك المشروعات، وقدم المحافظ الشكر لوزارة التنمية المحلية على برامج بناء القدرات والدعم الفني الذى تشرف على تنفيذها مع البنك الدولى.

كما شهد اللقاء استعراض موقف التكتلات الاقتصادية بمحافظة سوهاج، حيث تشمل 5 تكتلات ومن أهمها تكتل صناعة الأثاث بطهطا، وتكتل صناعة التلي بجزيرة شندويل، والغزل والنسيج بأخميم.

وأشار المحافظ إلى المتابعة المستمرة لمعدلات العمل في ترفيق المناطق الصناعية بالمحافظة غرب طهطا، وغرب جرجا بتكلفة إجمالية مليار و605 ملايين جنيه، ضمن مشروعات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، لافتاً إلى أن المنطقة الصناعية بغرب جرجا تعد من المناطق الواعدة لأنها تمثل نقطة التقاء بين كبار المستثمرين وأصحاب المصانع وصغار المستثمرين، مؤكداً أهمية المشروع كأحد مقومات التنمية الشاملة ضمن رؤية مصر 2030، ودعم الاستثمار، وتشجيع المستثمرين، وتوفير بيئة عمل ملائمة لهم وزيادة التنافسية، وخلق فرص عمل وتنمية اقتصادية للمحافظة.

كما تطرق اللقاء كذلك إلى متابعة تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري "حياة كريمة" بمحافظة سوهاج، في قطاعات مياه الشرب والصرف الصحى والصحة والمجمعات الحكومية الخدمية وغيرها من القطاعات وسبل التغلب على أى معوقات تواجه أعمال التنفيذ.

ووجه هشام آمنة بسرعة تشغيل جميع المشروعات التي تم الانتهاء منها وعلى رأسها مجمعات الخدمات الحكومية والبالغ عددها في سوهاج 30 مجمع حكومي بقرى المرحلة الأولى للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، والبدء الفوري في نقل موظفي الإدارة المحلية، بكامل قوتهم للعمل من المجمعات التي تم الانتهاء من تأثيثها، وكذلك أيضاً المجمعات الزراعية، والأسواق الحضرية، والمواقف، ونقاط الإطفاء، والبدء في تقديم خدماتها للمواطنين في أسرع وقت بنطاق المحافظة، حتى يشعر المواطن بثمار مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية وتكليفات رئيس الوزراء في هذا الشأن.

واستعرض طارق الفقي الموقف التنفيذى لمشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بقرى سوهاج، والبالغ عددها 181 قرية، و1123 نجعا وتابعا، بـ7 مراكز إدارية كمرحلة أولى، وكذلك موقف القرى التي قاربت على الانتهاء من جميع المشروعات، وأصبحت جاهزة للافتتاح، مشيراً إلى تكليف رؤساء الوحدات المحلية للإسراع في الانتهاء من رصف الطرق الداخلية، والطرق المؤدية إلى تلك القرى، والانتهاء من تنسيق المواقع العامة للمشروعات، وأعمال اللاندسكيب، وفرش مباني الخدمات، والوحدات الصحية، تمهيدا لافتتاحها قريبا، كما وجه محافظ سوهاج رؤساء المدن باتخاذ الإجراءات اللازمة بالتعاون مع كافة الأطراف لتوفير كافة الأراضي المطلوبة لإنشاء المشروعات بالمرحلة الثانية من المبادرة بمركزي «أخميم، وطهطا».

كما بحث اللقاء جهود محافظة سوهاج في تلقي طلبات التصالح علي مخالفات البناء، والخدمات والتسهيلات المقدمة للمواطنين خلال عملية استقبال طلبات التصالح بالمراكز التكنولوجية لاستيفاء كافة أوراق ملفات التصالح الخاصة بهم ، والإجراءات التي اتخذتها المحافظة لتوضيح كل الخطوات والإجراءات للمواطنين بشأن القانون الجديد وتعريف المواطنين بالمستندات المطلوبة من خلال لوحات ارشادية داخل مقار المراكز التكنولوجية لتخفيف العبء على المواطنين.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى تقديم الوزارة لكل أوجه الدعم والإمكانيات اللازمة لتسريع معدلات الأداء بهذا الملف الحيوي كونه أحد الملفات الهامة التي تقع على رأس أولويات الدولة التي تساهم في ضبط منظومة العمران والبناء بالمحافظات وتيسير الإجراءات على المواطنين، للإستفادة من حزمة التيسيرات المقدمة من الدولة لتوفيق أوضاعهم والدخول تحت مظلة القانون، مشددا أن الدولة جادة في منع أى مخالفات أو تجاوزات جديدة بكافة المحافظات فيما يخص ملف البناء المخالف أو التعديات على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة مرة أخرى، وسيتم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لضبط منظومة البناء بكافة المحافظات، والتعامل بحسم مع أي مخالفات جديدة على أرض المحافظات.

وأوضح طارق الفقي عن تلقى 16 ألفا و656 طلب تصالح على مخالفات البناء تقدم بها المواطنين بسوهاج منذ بدء تلقي طلبات التصالح والعمل بالقانون الجديد في 7 مايو الجاري وحتى الآن، بمختلف المراكز التكنولوجية بنطاق المحافظة، مؤكداً قيامه بصورة دورية بالمرور على المراكز التكنولوجية لمتابعة سير المنظومة بالإضافة إلى قيام القيادات التنفيذية بجولات ميدانية للمتابعة، موجهاً بحل أى مشكلات وتذليل اي معوقات، والرد على استفسارات المواطنين الذين يرغبون فى تقديم طلبات التصالح، مشيداً بإقبال المواطنين الكبير على تقنين أوضاع مخالفات البناء في سوهاج نتيجة للجهود المشتركة بين وزارتي التخطيط والتنمية المحلية لتسهيل إجراءات التصالح وتوفير كافة المعلومات والدعم للمواطنين.

وتابع آمنة مع محافظ سوهاج، جهود المحافظة في النهوض بالمنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات الصلبة بسوهاج؛ لإحداث تحسن مستمر فى مستوى تلك الخدمة التي تمس حياة المواطنين، بما يساهم في الحفاظ على الشكل الحضاري للشوارع الرئيسية والفرعية، والمدن والمراكز والأحياء والقرى، بما يحقق رضا المواطنين، وذلك في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وتكليفات الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء بالتغلب على كل المشاكل والتحديات الخاصة بالقمامة والتخلص الآمن منها من خلال منظومة جديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات.

وأشار محافظ سوهاج إلى أنه يتابع بصورة دورية للإسراع في تنفيد أعمال إنشاء المدفن الصحي للقمامة والمخلفات الصلبة بمركز المراغة على مساحة 20 فدانا بقرية "الغريزات"، بتكلفة إجمالية 62 مليون جنيه، ضمن البرنامج الوطني للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة، بالتعاون بين وزارات "التنمية المحلية، والبيئة، والتخطيط، والهيئة العربية للتصنيع"، لتنفيذ مشروعات البنية التحتية لمنظومة المخلفات، موضحاً أن المشروع يأتي في إطار حماية البيئة والحفاظ على سلامة المواطنين، في ظل توجهات الدولة نحو بيئة نظيفة، مشيراً إلي ان المحافظة تعمل حالياً علي الانتهاء من إجراءات إنشاء مصنع لتدوير القمامة والمخلفات الصلبة بالظهير الصحراوي الغربي بمركز ومدينة جهينة يقع على مساحة 19.5 فدان، وسيتم تنفيذه بالتعاون مع الجانب الكوري في إطار خطة وزارة التنمية المحلية لإنشاء مصانع لتدوير القمامة والمخلفات الصلبة والتخلص الآمن منها.

واختتم اللقاء بمناقشة جهود محافظة سوهاج في الاستعداد لاستقبال عيد الأضحي المبارك والعمل على توفير السلع للمواطنين بأسعار مناسبة، وإحكام الرقابة على الأسواق مع ضرورة شن المزيد من الحملات الرقابية على الأسواق ومنافذ البيع المختلفة، بالتنسيق مع كل الجهات المعنية، للتأكد من صلاحية السلع المعروضة، واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين، في ضوء الجهود التي تبذلها الدولة لخفض الأسعار ورفع العبء عن كاهل المواطنين، وشدد وزير التنمية المحلية على ضرورة التوسع في إقامة معارض بيع السلع الغذائية بأسعار مخفضة، بالتعاون مع الغرفة التجارية، والقطاع الخاص، وتنظيم جولات ميدانية من الأجهزة المعنية لجميع مراكز المحافظة للتصدي لجشع التجار.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز