البث المباشر الراديو 9090
مطار القاهرة
جريمة مهنية وقعت فيها صحيفة الـ"تليجراف" البريطانية اليوم، حيث نشرت تقريرًا يحتوى على فيديو، يظهر فيه مواطن مصرى يتحدث عن عثوره على صاروخ بجانب مطار القاهرة الدولى، فى كومة من القمامة، أثناء توجهه إلى العمل.

"مبتدا" قام بالبحث والتقصى حول أصل الفيديو، ويتضح أن من أوائل من قاموا بنشره بعض من لهم ميول واضحة تجاه الإخوان، أو يروجون للمصالحة معها، وبعض منتمين لتيارات سلفية متشددة.

وكانت الجريدة قد ادعت أن الصاروخ المحمول عثر عليه مؤخرًا مؤكدة أن مداه يبلغ 2.5 ميل، وقادر على إسقاط طائرات لدى تحليقها.

ما قامت به الـ"تليجراف" يمثل سقطة مهنية فى عرف العمل الصحفى، فعلى الرغم من تأكيدها أنها لم تتلق ردا من جهة رسمية مصرية حول محتوى الفيديو، ورغم أن الفيديو نفسه يمكن تزييفه بسهولة إلا أنها تغاضت عن كل ذلك وتعاملت معه على أنه حقيقة لا تقبل النقاش.

والصحيفة بما فعلته اخترقت كل القواعد المهنية المتعارف عليها، وهى فقط لم تتحر الدقة حول الفيديو المزعوم بل ونسجت موضوعا كاملا مضت عن تأثير هذا الفيديو، والعثور على هذا السلاح على الاكتشاف على "أمن المطارات في جميع أنحاء مصر" كما جاء فى الموضوع المنشور، وأكملت جريمتها بتأثير هذا على "استئناف الرحلات السياحية إلى شرم الشيخ".

السقطة التى وقعت فيها  الـ"تليجراف" تثير الكثير من الشكوك ليس فقط حول مصداقية الصحفية بل والأهم حول السبب الحقيقى لها، فهى تأتى فى وقت يتم فيه رفع حظر الطيران عن الرحلات السياحية، ووسط دعاية جيدة عن الاستقرار فى مصر، والبشائر بموسم سياحى ثرى.. فمن له المصلحة فى نشر فيديو مشكوك فى مصداقيته لهذه الدرجة، ولماذا تكسر الـ"تليجراف" كل القواعد الصحفية لأجله!

 

 

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار