البث المباشر الراديو 9090
قرش
ما بين بطء سرعة الإنترنت وإلغاء سياسة استخدام الحد العادل للاستهلاك، سادت حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى، بسبب بطء سرعة الإنترنت فى مصر.

وبعد مرور أكثر من أسبوع على الوضع الذى يشهده "الإنترنت"، خرجت شركة المصرية للاتصالات، لتعلن وجود مشكلة عامة تؤثر حاليًا على كفاءة خدمة الإنترنت فى مصر، وبعض البلاد المجاورة، وأنه جارٍ العمل على حلها.

وأوضحت شركة الاتصالات، أنه من المتوقع استعادة الخدمة بشكل كامل تدريجيًا خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقال محمود أحمد أحد رواد موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، "كابل اتقطع مأثر على الخدمة يا هندسة.. ومحتمل آخر الأسبوع الدنيا تتظبط".

وأضاف "محمد حمدى"، "فيه كابل بحرى اتقطع أثر على شبكة اتصالات وتى إى داتا.. علشان كده الشركات أخدت تدابير احترازية وبتحاول توزع سرعاتها على المستخدمين فالكل حاسس ببطء".

وتساءلت "حنان عبدالمجيد" عن سبب بطء الإنترنت قائلة، "هل فى أى حد يفهمنا ليه الإنترنت بطيء كده".

- تفسيرات بطء حركة الإنترنت.. والعواص والقروش فى قفص الاتهام

تفسيرات كثيرة وقصص ظهرت حول سبب بطء سرعة الإنترنت، اتجهت كلها إلى "سنغافورة"، وأكد بعض المختصين والخبراء تعرض "كابل الإنترنت" الموجود هناك إلى التلف سواء بسبب العواصف أو تعرض الكابل إلى "العض" من قبل أسماك القرش.

وأشار بعض المختصين فى قطاع الاتصالات، إلى أن هناك قطعًا جزئيًا فى كابل Sea-Me-We 3 Cable بالقرب من سواحل سنغافورة، ما أثر بالسلب على حركة الإنترنت الدولية المتجهة إلى بلدان البحر المتوسط ومنها مصر.

وأوضح الخبراء، أن خدمة الإنترنت لا تنقطع بسبب عطل أو خلل في أحد الكابلات الموصلة له، لأنهم عبارة عن عدة كابلات في المياه، مؤكدين أن ما يحدث يكون خلالًا عند المستخدمين بسبب بطء التحميل نظرا لارتفاع ما يسمى بـPing، وهو السرعة ما بين إصدار الأمر و تلقى الإجابة.

من جانبه، أكد أحمد العطيفى خبير قطاع الاتصالات، فى تصريح صحفى، أن مسارات حركة الإنترنت القادمة لمصر تأتى من أسواق أوروبا وأمريكا، لذا يكون تأثير قطع الكابل smwe3 سيكون هامشيًا، وينصب على الدول المجاورة لسنغافورة مثل الصين.

وهو الأمر الذي أكده خالد شريف مساعد وزير الاتصالات السابق، إذ استبعد تعطل خدمات مواقع التواصل بسبب قطع الكابل، لأن الجزء الأكبر من سعة الإنترنت الدولية الواردة إلى مصر تأتى من أوروبا وأمريكا، وأنه فى حال تعطل أحد الكابلات فإنه يتم نقل الخدمة على كابل آخر بديل.

- مشكلة الإنترنت عالمية والدول المجاورة تتأثر

ولم تكن مصر وحدها من تأثرت بعطل "كابل" الإنترنت فى سنغافورة، حيث تأثرت بعض البلدان العربية مثل سوريا والسعودية، إذ أعلن فؤاد يوسف مديرعمليات المبيعات في الشركة السورية للاتصالات، فى مداخلة هاتفية ببرنامج "البلد اليوم" على إذاعة "شام إف إم"، أنهم يأخذون عدة إجراءات لإصلاح أزمة الإنترنت وأن عملية الإصلاح ما زالت مستمرة.

وأكد "فؤاد" أن هناك سفينة مختصة بعملية الإصلاح موجودة فى مصر، وتقوم بالعمليات اللازمة لحل العطل، لكن العملية ستستغرق وقتًا طويل لكونه كابلًا دوليًا، إضافة إلى أن عملية الوصول إليه لا تتم بسهولة.

وعلى الصعيد ذاته، اشتكى عدد من السعوديين من بطء سرعة الإنترنت، فأشار "عبدالله الشريف" إلى هذه الازمة عبر حسابه الشخصى على "تويتر" قائلًا، "الإنترنت بطيء جدا".

وأوضح "حسين الزاير"، "شكرًا على الإنترنت السريع.. ما أقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل".

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً