البث المباشر الراديو 9090
مستشفى بنى سويف العام بعد تطويره
افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الأحد، المرحلة الثانية من تطوير مستشفى بنى سويف العام، بتكلفة إجمالية بلغت 196 مليون جنيه.

وتفقد الرئيس عبد الفتاح السيسى مصنع "سامسونج للألكترونيات" فى منطقة كوم أبو راضى، والذى أنشئ فى شهر مايو عام 2012، وبدأ فى إنتاج شاشات التلفاز فى شهر يوليو من عام 2013 بمرحلته الأولى قبل أن يتم بناء المرحلة الثانية لتصل مساحة المصنع إلى 43 ألف متر مربع بمجمل استثمارات بلغت 250 ألف دولار، لينتج المصنع شاشات التلفاز من 24 بوصة وحتى 75 بوصة، ويُصدِّر لـ80 دولة بالعالم.

تطوير «بنى سويف العام»

من جانبه، قال الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة ببنى سويف، إن المرحلة الثانية من تطوير مستشفى بنى سويف العام شملت مبنى العيادات الخارجية لـ 46 عيادة خارجية بمبنى مكون من 3 أدوار، يتضمن استدعاءً إلكترونيًا للمرضى لزيادة وجودة الخدمة المقدمة للمواطنين، بالإضافة إلى تجهيزات تشمل تشخيصًا كاملًا للمريض فى العيادة.

وأضاف وكيل وزارة الصحة: "شملت عملية تطوير المستشفى إنشاء 8 عيادات للأسنان، وعيادات القلب بكل أنواعها التشخيصية، وعيادات تشخيصية لمرضى فيرس سى فى الطابق الثالث من المبنى الذى تم إنشاؤه فى عملية التطوير بالمستشفى، ووحدة تعقيم مركزى بالبلازما، و24 سرير إقامة داخلية، ودورً كامل للمعامل المركزية".

مجموعة العربى تصنع مواتير الغسالات

وفى السياق ذاته، أعلن المهندس إبراهيم العربى، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة "العربى"، خلال كلمته أمام الرئيس عبدالفتاح السيسى، عن قرب افتتاح مصنع تصنيع مواتير الغسالات بمنطقة كوم أبو راضى الصناعية ببنى سويف على مساحة 300 ألف متر مربع بتكلفة إجمالية 3.4 مليار جنيه لسد احتياجات السوق المحلية والتصدير إلى الخارج، والذى سيوفر 15 ألف فرصة عمل فى عام 2020.

وبدأت خطوات إنشاء المشروع داخل منطقة كوم أبو راضى الصناعية بلقاء جمع عددًا من مسؤولى مجموعة شركات "العربى" بمحافظ بنى سويف المهندس شريف حبيب فى 2 يناير عام 2017 بديوان عام المحافظة، فى حضور المهندس محمد فاروق، مستشار رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، لبحث طلب المجموعة لإنشاء مشروع صناعى بمنطقة كوم أبوراضى الصناعية، ووجه المحافظ بدراسة الطلب من النواحى كافة وبحث الإجراءات اللازمة مع الجهات المعنية لتخصيص مساحة الأرض المطلوبة لإقامة المشروع فى ظل قانون الاستثمار الجديد.

وفى 13 يوليو من عام 2017، وضع المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، يرافقه المهندس شريف حبيب، محافظ بنى سويف، حجر الأساس للمصنع والذى يعمل فى مجال تصنيع وتجميع الأجهزة المنزلية ومواتير الغسالات.

«كوم أبو راضى» أرض الإنجازات

تمتد منطقة كوم أبو راضى على مساحة 799 فدانًا، بإجمالى مساحة مخصصة للاستثمار الصناعى تبلغ 547.8 فدان، وتم تسليم 455.17 فدانًا بنسبة 92.7% من إجمالى المساحة.

وتم تسليم الأرض بالمجان حيث تتمتع المشروعات بالمنطقة بمزايا قانون وحوافز الاستثمار رقم 8، وتملك الأرض بعد الإنتاج، وتقع شمال غرب محافظة بنى سويف بالقرب من الطريق الصحراوى الغربى القاهرة أسيوط.

وتمتلك منطقة كوم أبو راضى الصناعية موقعًا متميزًا لقربها من القاهرة الكبرى ووقوعها على الطريق الصحراوى الغربى، وربطها بالطريق الصحراوى الشرقى من خلال كوبرى الواسطى على نهر النيل.

وتمتلك منطقة كوم أبو راضى الصناعية عددًا من المشروعات العملاقة بينها مصنع شركة "سامسونج إلكترونيكس مصر"، والذى يعمل فى مجال شاشات التلفاز بتكلفة إجمالية تبلغ مليارًا و700 مليون جنيه، ويوفر ما يقرب من 3500 فرصة عمل، ويصدِّر لـ36 دولة فى العالم.

وتمتلك المنطقة، كذلك، مصنع "جلوريا للسيراميك" بتكلفة تصل إلى 150 مليون جنيه ويوفر 1000 فرصة عمل، ومصنع "الدولية للسيراميك" بتكلفة إجمالية 250 مليون جنيه، ويوفر 1000 فرصة عمل، وغيرها من المشروعات الكبرى.

ومن المقرر أن توفر منطقة كوم أبو راضى الصناعية ما يقرب من 30 ألف فرصة عمل عقب تشغيل المشروعات التى تم تخصيصها بالمنطقة، بإجمالى عدد مشروعات تصل إلى 380 مشروعًا.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار