البث المباشر الراديو 9090
سامح شكرى ونظيره الأمريكى
أكد سامح شكرى، وزير الخارجية، أنه ناقش مع نظيره الأمريكى ريكس تيلرسون، اقتراح إنشاء آلية أخرى لإدارة العلاقات الثنائية "2 +2" تجمع بين وزيرى الخارجية والدفاع بما يسهم بشكل إيجابى فى مزيد من انطلاق العلاقات بين البلدين.

واتفق شكرى وتيلرسون فى مؤتمر صحفى مشترك بالقاهرة على عقد الحوار الاستراتيجى بين وزراء الخارجية فى النصف الثانى من العام الجارى بما ينتج عنه مخرجات محددة تدعم العلاقة وتوثقها.

وأشاد شكرى بالزيارة الناجحة لنائب الرئيس الرئيس الأمريكى مايك بنس مؤخرًا للقاهرة، مؤكدًا أن تلك اللقاءات على المستوى الرفيع، بالإضافة للقاءات الرؤساء، تتيح فرصة للتأكيد على عمق العلاقات الراسخة على مدى 4 عقود، قائمة على المصالح المشتركة ودعم الاستقرار فى المنطقة فضلا عن دعم جهود مصر نحو التنمية والإصلاح السياسى.

وتابع شكرى خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الأمريكى، "نستمر على الاعتماد على الولايات المتحدة لدعم جهود مصر داخليا فى الحرب ضد الارهاب ونشر ثقافة السلام وحل الصراعات بالوسائل السلمية".

وتابع: "نثمن العلاقة ونشكر الولايات على تقديم دعم لمصر يصب فى مصلحة البلدين بشكل متساو، ونسعى لإدارة العلاقات على الاحترام المتبادل وعدم التدخل فى الشؤون الداخلية.

وقال شكرى: "لمست رغبة أمريكية لتدعيم هذه العلاقة للاعتماد على الدور التقليدى لمصر فى تحقيق الاستقرار والمصالح المشتركة، وهذا ما تؤكد عليه مصر بمنح أولوية للولايات المتحدة لدفع جهود السلام فى الشرق الأوسط".

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار