البث المباشر الراديو 9090
 شوقى علام
أدان الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، الهجوم الإرهابى الذى وقع بالعاصمة الأفغانية كابول، اليوم الأربعاء، وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 26 شخصا وإصابة 18 آخرين بإصابات متفرقة.

وأكد علام فى بيانه الذى أصدره اليوم الأربعاء، أن هذا الحادث الإجرامى يتنافى تماما مع دعوة الشريعة الإسلامية للحفاظ على النفس البشرية ورفض كل صور الاعتداء على الآمنين والأبرياء دون وجه حق.

وشدد مفتى الجمهورية على أن الشريعة الإسلامية ترفض كل صور الإرهاب والعنف، مؤكدًا أن تلك الأعمال الإرهابية تقوم بتشويه صورة الإسلام الذى دعا إلى التسامح والتعايش والرحمة.

وأشار المفتى إلى أن الجماعات والتنظيمات الإرهابية تسعى لنشر الخراب والدمار فى مختلف أنحاء العالم، مشددًا على ضرورة تحرك المجتمع الدولى بفاعلية لاستئصال جذور هذا الإرهاب الأسود وشروره.

وأوضح علام أن الإرهاب والتطرف أصبح خطرًا يهدد الجميع، ولا بد من التكاتف والعمل سويا على جميع المستويات وبشكل جاد من أجل مواجهة هذا الخطر، متوجها بخالص العزاء لأسر الضحايا، داعيًا الله أن يلهم أهلهم الصبر والسلوان وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

يذكر أن الهجوم الإرهابى وقع اليوم الأربعاء بالعاصمة الأفغانية كابول، قرب مزار شيعى فى غرب كابول ما أدى إلى مقتل 26 شخصا وإصابة 18 آخرين.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز