البث المباشر الراديو 9090
العميد خالد عكاشة، عضو المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف
أشاد عضو المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف، العميد خالد عكاشة، بالعملية العسكرية الأخيرة للجيش المصرى فى سيناء، والتى أسفرت عن مقتل أحد أبرز القيادات الإرهابية.

وقال عكاشة خلال لقائه على فضائية "الغد"، اليوم الأربعاء: "بدون شك نحن أمام ضربة عسكرية أمنية مُتميزة"، مضيفًا أن الوصول إلى هذا القيادى البارز فى التنظيم الذى يقوم بتحريك ولاية سيناء فى هذه المنطقة المعزولة يُعد ضربةً قوية للتنظيم الإرهابى.

وأضاف أن القيادى الإرهابى كان مختفيًا فى منطقة شديدة التعقيد، وبعيدة عن قلب العمليات العسكرية فى شمال سيناء بنحو 300 كيلومتر، الأمر الذى يؤكد أنها عملية نوعية بامتياز، حيث كان القيادى فى التنظيم بمنطقة معزولة تدار منها العمليات وليس منخرطًا فى العمليات، وتشير الأنباء إلى أن الإرهابى أحد المحركين للهجوم على النقطة العسكرية.

وأكد عضو المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب أننا بالفعل أمام فصول جديدة وبداية مرحلة جديدة من العمليات العسكرية ضد التنظيم، تتمثل فى كونها عمليات نوعية تستهدف الوصول إلى القيادات البعيدة عن المناطق الرئيسية التى يعمل بها التنظيم، ومُجمل الصورة أن العمليات تسير بخطوات ثابتة ولا توجد منطقة بعيدة عن الاستهداف الأمنى مهما حاولت التنظيمات الإرهابية أن تتحصن بها.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز