البث المباشر الراديو 9090
سد النهضة
أعلن سامح شكرى وزير الخارجية، اليوم الأحد، عن موعد انعقاد اللجنة الفنية لسد النهضة الإثيوبى.

وقال الوزير: إن "إثيوبيا والسودان اقترحا استئناف عمل اللجنة الفنية لسد النهضة يوم 4 مايو، على أن يعقبه اجتماع تساعى يوم 15 من الشهر نفسه".

وأضاف شكرى، خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الفرنسى، أن مصر تحرص على أن يتم التعامل مع قضية سد النهضة وفق توجيه زعماء الثلاثة على هامش القمة الأخيرة فى أديس أبابا.

وأوضح أن الاجتماعات تأخرت نظرًا للتغيرات التى تمت فى إثيوبيا، وعقدت فى الخرطوم لمدة يوم واحد فقط لظروف ترتبط بالوفد الإثيوبى، ولم يصدر وثيقة ختامية لهذا الاجتماع، وكان هناك عدد من التفاهمات الايجابية التى رأينا أهمية الاستمرار فى البناء عليها، نظرًا لتقدير مصر حاجة الاسراع بوتيرة أفضل نحو المفاوضات بعد انقضاء أكثر من 3 سنوات من اتفاق المبادئ.

وتابع "من هنا حرصت مصر على أن تقترح يوم 20 لعقد اجتماعا تساعيًا، ولم نجد استجابة، وطرحنا مواعيد أخرى، ولظروف لدى شركائنا لم يتيسر، وعندما طرحت مصر هذه التواريخ من باب الحرص والاهتمام وأنه أولوية وضرورة التفاعل فى ظل أن البناء يستمر دون انقطاع فى هيكل السد والمفاوضات بنفس الوتيرة قبل أن نجد أنفسنا فى مواجهة وضع مادى يجب التعامل معه فى فترة قصيرة".

وأكد شكرى "رغم تفضيلنا عقد اجتماعات فى ظل الإطار الزمنى المحدد، أبدينا القبول لأن مصر حريصة على التواصل والتفاعل الإيجابى للوصول إلى نقطة تواصل للحفاظ على مصالح الدول الثلاثة بشكل متواز"

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً