البث المباشر الراديو 9090
وزير الاوقاف
تستعد قرابة 120 ألف مسجد على مستوى الجمهورية، لاستقبال شهر رمضان، ويرصد "مبتدا" خلال هذا التقرير استعدادت وزارة الأوقاف لاستقبال الشهر المبارك.

مساجد للصلاة بجزء كامل

حددت وزارة الأوقاف عددًا كبيرًا من المساجد بالقاهرة، وبشتى محافظات الجمهورية لصلاة التراويح بجزء كامل يوميًا، وأكد الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الدينى بوزارة الأوقاف، أن اختيار تلك المساجد، تم بناء على معايير عدة أولها مساحة المسجد ومدى قدرته على استيعاب أكبر قدر من المصلين، وتجهيزات المسجد من كافة الأمور التى تتعلق بالصلاة، مؤكدًا أن الوزارة ستعمل على تكليف الأئمة المتميزين بصلاة التراويح فى المساجد الكبرى.

قصر مكبرات الصوت على الأذان وخطبة الجمعة

وأوضح جابر طايع فى تصريحات خاصة لمبتدا، أن الوزارة لازلت تطبق القرار الصادر بشأن استخدام مكبرات الصوت، وذلك بقصر استخدام مكبرات الصوت على الأذان وخطبة الجمعة، مع الاكتفاء بالسماعات الداخلية خلال صلاة التراويح، مشددًا على أنه فى حالة وجود ساحات لصلاة التراويح فى الخارج، سيتم السماح باستخدام مكبرات بما تقتضيه الضرورة.

وتابع طايع أن هذا الأمر ليس بجديد بل تتبعه الوزارة فى رمضان وباقى شهور السنة، وذلك منعا لتداخل الأصوات، وإزعاج المرضى، وتكليف جميع المديريات بترشيد الاستهلاك سواء فى الكهرباء أوالمياه، وعدم الإسراف دون التقصير، بل التعامل يكون وفقًا للمطلوب لأن المياة والكهرباء نعمة وجب الحفاظ عليها.

شروط للاعتكاف

وفقًا لما جرت عليه العادة، تعكف وزارة الأوقاف على تحديد مساجد للاعتكاف خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، وذلك فى كل محافظات الجمهورية.

وتضع الوزارة العديد من الضوابط للاعتكاف فى رمضان، منها أن يكون المعتكفين من أبناء المنطقة المحيطة بالمسجد، وأن يكون الاعتكاف بالمسجد المصرح به من قبل وزارة الأوقاف، وأن يكون عددهم مناسباً للمساحة التى يقام بها الاعتكاف والخدمات اللازمة للمعتكفين، ويقوم المشرف على الاعتكاف بتسجيل الراغبين فى الاعتكاف وفق سعة المكان قبل بداية الاعتكاف بأسبوع على الأقل.

وفى هذا السياق، أكد طايع، أن وزير الاوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، شدد على أنه لا مجال فى الاعتكاف لغير أئمة الأوقاف والمصرح لهم بأداء الخطبة والدروس الدينية من خريجى الأزهر الشريف، وفى المساجد التى تحددها الوزارة للاعتكاف فى كل منطقة، من خلال إدارات ومديريات الأوقاف، مشددًا على أن يكون الاعتكاف بالمسجد الجامع لا بالزوايا ولا بالمصليات، فالزوايا والمصليات تكون لأداء الصلوات الراتبة فقط، ولا مجال فيها لإقامة شعائر الجمعة والاعتكاف.

سهرات رمضانية

حددت وزارة الأوقاف، عددًا من القراء لإحياء السهرات الرمضانية سواء فى الداخل والخارج، وذلك بإيفاد 59 موفداً إلى 25 دولة من دول العالم، وفى الداخل اعتمدت الأوقاف 72 قارئا وإماما لسهرات رمضان، لقراءة ربع ساعة قبل التراويح وربع بعدها بالمساجد الكبرى، بالإضافة للدروس اليومية بعد صلاة العصر، فضلًا عن الدروس والأمسيات الدينية لواعظات الأوقاف فى المساجد.

شنطة رمضان

وقعت وزارة الأوقاف مع وزارة التموين، بروتوكول تعاون خلال الأسابيع الماضية، يتضمن التعاون بين الوزارتين، على توزيع عدد من الشنط الرمضانية من قبل لجنة البر بالأوقاف على الفقراء والمحتاجين من خلال منافذ وزارة التموين.

22 ألف ملتقى فكرى

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، أن الوزارة ستنظم هذا العام نحو 22 ألف ملتقى فكرى وطنى ودينى وثقافى، على مدار أيام الشهر الكريم فى القاهرة وباقى محافظات الجمهورية، ومن أهمها ملتقى الفكر الإسلامى بمسجد الإمام الحسين، والذى يبدأ فى الثالث من شهر رمضان بمشاركة نخبة متميزة من علماء الدين والفكر والسياسة والاقتصاد والإعلام والأدب، على أن يكون عقد الملتقى الفكرى عقب صلاة القيام يوميًا ولا يزيد مدته عن 45 دقيقة لمناقشة العديد من القضايا التى تهم المواطنين.

وأوضح وزير الأوقاف، فى تصريحات له، أن ملتقى الفكر الإسلامى بالحسين، والذى استأنفت الوزارة تنظيمه منذ العام الماضى سيناقش مختلف القضايا التى تهم المجتمع سواء الدينية أو الثقافية أو الفكرية فى إطار رسالة الوزارة لنشر صحيح الدين والفكر الوسطى المعتدل، وسماحة الدين الإسلامى واستيعابه لكل ما يهم المواطنين، مشيرًا إلى أن الوزارة ستعقد نحو 740 ملتقى يوميا فى المحافظات خلال رمضان؛ ليصل عدد تلك الملتقيات إلى نحو 22 ألف ملتقى فكرى متنوع.

كتاب للأئمة والدعاة بعنوان "حديث الروح"

وأوضح جمعة، أن الأوقاف انتهت من إعداد كتاب للأئمة والمثقفين والدعاة بعنوان حديث الروح، يتناول أكثر من 50 موضوعًا فى القضايا المعاصرة ليكون عونا للأئمة فى اللقاءات والدروس الدينية، التى يعقدونها خلال الشهر الكريم ويضيف إلى معلوماتهم الكثير بما يمكنهم من أداء واجبهم الدعوى، إضافة إلى الكتب والمراجع التى توفرها الوزارة لهم على مدار العام.

 

وذكر أن الوزارة انتهت كذلك من إجراءات إيفاد 59 إمامًا وقارئًا للقرآن إلى 25 دولة، من مختلف دول العالم لإحياء ليالى رمضان بتلك الدول فى إطار دور مصر الريادى لنشر صحيح الدين وحمل لواء الوسطية وتصحيح المفاهيم الخاطئة.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز