البث المباشر الراديو 9090
الآلاف يشاركون فى مجلس حديثى بالجامع الأزهر
توافد الآلاف من طلبة العلم، من مصر والطلاب الوافدين بالأزهر، مساء الإثنين، على ساحة الجامع الأزهر لحضور المجلس الحديثى الكبير لقراءة وإسناد كتاب "الأربعون التساعية" للإمام ابن دقيق العيد، وجزء من فضائل الأوقات للبيهقى.

جاء ذلك بالتزامن مع احتفاء الجامع بليلة النصف من شعبان.

حضر المجلس كبار علماء الحديث بالأزهر الشريف، من المحدثين والمسندين، ومنهم الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور أحمد معبد، عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور سعد جاويش، عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور محمد مهنا، المشرف العام على الرواق الأزهرى، ولفيف من الطلاب والباحثين وجمهور الجامع الأزهر.

وحرص الجامع الأزهر على إحياء هذه الذكرى الطيبة بمجالس الحديث ومدارسة السنة، خدمة لطلاب العلم فى أنحاء العالم الإسلامى ولإذكاء روح طلب العلم وحفظ السنة النبوية الشريفة.

ويأتى هذا المجلس الحديثى فى إطار المبادرة التى تبناها الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، قبل عدة سنوات، لإعادة إحياء الأروقة الأزهرية، لتمارس دورها التاريخى فى تقديم العلم الشرعى، وفق المنهج الأزهرى المنضبط، لكافة طلبة العلم من جميع الأعمار، وطوال العام بلا انقطاع، ودون أى مقابل مادى، وذلك لقطع الطريق على من يروجون لأفكار وفتاوى متشددة أو شاذة.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز