البث المباشر الراديو 9090
على عبد العال
أكد مجلس النواب استنكاره للإجراء الأمريكى بنقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس، محذرًا من عواقب القرار غير المدروس الذى ظهرت أولى نتائجه أمس، حيث حصد الاحتلال أرواح العشرات وأصيب المئات من الفلسطينيين.

وأضاف الدكتور على عبد العال، رئيس المجلس، خلال الجلسة العامة للبرلمان، اليوم الثلاثاء، أن الخطوة الأمريكية ضلت الطريق القويم وتقوض فرص السلام والوضع القانونى للقدس ويزكى لغة الإرهاب وبيئة عدم الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط بما لا يحمد عقباه.

وأشار المجلس إلى أن القرارات الأحادية وفرض سياسة الأمر الواقع على الأرض بمخالفة المواثيق والقوانين الدولية خطوة باطلة وستظل القدس مدينة الصلاة عربية لكل الأديان.

وتابع: "قضية القدس كانت وستظل مسؤوليتنا جميعا، وأن أرضنا ومقدساتنا وحرمتنا لن يحمى حماها غيرنا ولن يدافع عنها سوانا".

وشدد المجلس على أن مصر تعتبر القضية الفلسطينية لب الصراع العربى الإسرائيلى، ومفتاح الاستقرار فى المنطقة والمحاولات الرامية لطمس عروبة القدس لن تنجح، لافتا إلى أن القيادة المصرية تسعى لانهاء الانقسام وتكثيف الجهود والتحركات فى المحافل الدولية.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار